أخبار الشرق الاوسط

مسؤول تركي: لدينا علاقات تاريخية مع مصر ونحترم سيادة الدول العربية

مسؤول تركي: لدينا علاقات تاريخية مع مصر ونحترم سيادة الدول العربية

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبر المتحدث باسم العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، عمر جليك، أن هناك علاقات تاريخية مع مصر و الدولة المصرية.

وقال جليك في مؤتمر صحفي بالعاصمة أنقرة إنه بدون شراكة تركيا التاريخية مع مصر لا يمكن كتابة تاريخ المنطقة، ولا إفريقيا ولا الشرق الأوسط ولا البحر المتوسط.

وعن العلاقات الدبلوماسية مع مصر ذكر جليك أنه سبق وأن تم التعبير بوضوح عن القلق بشأن مستقبل الشعب المصري وإرساء الديمقراطية والموقف السياسي من هذه القضية.

مسؤول تركي: لدينا علاقات تاريخية مع مصر ونحترم سيادة الدول العربية
مسؤول تركي: لدينا علاقات تاريخية مع مصر ونحترم سيادة الدول العربية

وضع جديد في المتوسط

المتحدث التركي تحدث عن وضع جديد في البحر المتوسط​​، وأضاف أن الوضع لا يتعلق فقط بقضية الغاز.

موضة ستايل

وأوضح أنه بعد الأزمة السورية استقرت السفن لجميع دول العالم في المتوسط، وزاد الأمر أكثر بعدما ظهرت قضية ليبيا.

كل ذلك وفق جليك أظهر ضرورة تحدث البلدان المتشاطئة للبحر المتوسط أكثر مع بعضها البعض وإيجاد صيغ مشتركة.

ضرورات الحوار

أكد أن هناك أرضية مع مصر يمكن من خلالها تناول هذه الأمور معها.

لكن تركيا حسب جليك لم تتخلى بأي شكل عن موقفها السابق القائم على المبادئ إلا أن ضرورات الحديث بشأن تطورات المنطقة تقتضي الحوار بنهج متبادل.

ولفت المتحدث التركي إلى أن البيان الصادر بحق تركيا خلال اجتماع وزراء الخارجية العرب، “غير صحيح” وأن جميع القرارات المتخذة بخصوص تركيا بلا سند.

وبداية الشهر الجاري أكدت الخارجية التركية، إمكانية التفاوض مع مصر، بشأن مناطق الصلاحية البحرية.

وتحدث وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو عن إمكانية الاتفاق مع مصر في هذا الخصوص.

البترول والغاز في المتوسط

حديث أوغلو جاء تعليقًا على خطوة مصر بالمزايدة للتنقيب عن البترول والغاز بالبحر المتوسط، في 18 فبراير/ شباط الماضي.

أوغلو ذكر في مؤتمر صحفي​​​​​​​ أن تركيا ومصر تمتلكان أطول خط ساحلي على البحر المتوسط.

وبناء على سير العلاقات يمكن التفاوض مع مصر بشأن مناطق الصلاحية البحرية وتوقيع اتفاق معها بهذا الخصوص وفق أوغلو.

وخلال لقاءه مع نظيره الجورجي دافيد زالكالياني، في العاصمة أنقرة، قال أوغلو إن القاهرة أبدت احتراما للحدود الجنوبية للـ.جـ.رف القاري التركي.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى