اخبار السويد

العدوى في السويد قد تبلغ ذروتها الشهر القادم

الدنمارك بالعربي -أخبار السويد :عُقد اليوم الخميس مؤتمراً صحفياً مشتركاً بين رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين، ووزيرة الشؤون الاجتماعية لينا هالينغرين، ورئيس هيئة الصحة العامة يوهان كارلسون، ورئيسة قسم في الهيئة كارين تيغمارك ويسل.

أعلن فيه مدير هيئة الصحة العامة، يوهان كارلسون، عن سيناريو جديد يفيد بأن العدوى ستصل إلى ذروتها في السويد في منتصف شهر ديسمبر/كانون الأول ثم تشهد انخفاضاً، لكنها ستسمر لفترة طويلة العام المقبل.

وأكد رئيس الوزراء ستيفان لوفين على ضرورة الالتزام بالحد الأقصى للتجمعات العامة، وهو ثمانية أشخاص، وتجنب التجمعات الخاصة أيضاً. وذلك مع اقتراب عيد الميلاد الذي يأتي في عام استثنائي بسبب وباء كورونا.

وأشار إلى الجمعة السوداء يوم غد، محذراً من الازدحام في المتاجر، وتجنب فورة التسوق الكبيرة.

وأفاد بأن الحكومة كلفت الهيئة بمهمة تحديث سيناريوهات تطور العدوى باستمرار، كما تم توجيه المجلس الوطني للصحة والرعاية والمجالي الإدارية للمقاطعات بإعداد مقترحات على صلة بالسيناريوهات المتوقعة.

بدورها أعلنت هيئة الصحة العامة عن إصدار دليل جديد للاختبارات السريعة، التي يمكن استخدامها في بعض الحالات مثل دور رعاية المسنين. لإتاحة إمكانية الكشف عن الإصابات بالفيروس وتتبع العدوى بشكل أسرع وأكثر فعّالية.

في حين أكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية لينا هالينغرين أن السيناريوهات هي مجرد مؤشر للتطور المحتمل. قائلة” “لا أحد يعرف كل شيء عن الفيروس أو انتشار العدوى”.

وأضافت: “إذا فعلنا كل شيء معاً بالفعل، فيمكننا دفع المنحنى للأسفل. لدينا مهمة مشتركة كبيرة”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى