fbpx

اقترح حزب Nye Borgerlige منع بيع اللحوم الحلال حتى لا يخضع ضمنياً للإسلام!

رئيسة حزب ال Nye Borgerlige المدعوة ‏Pernille Vermund تأكل الحلال، إلا أنها تؤيد منع بيع اللحوم الحلال حتى لا تخضع ضمنياً للشريعة الإسلامية!

تفضل Vermund تناول لحم الخنزير على أن تتناول الدجاج المذبوح ذبحاً حلال

كتبت Pernille Vermund رئيسة حزب ال Nye Borgerlige رسالة مفادها أنه عندما تشتري سلعاً حلال، فإنك “تدعم انتشار الإسلام”.

“إذا كنت تشتري الحلال فأنت تساعد في تمويل المنظمات الإسلامية الدولية المناهضة للديمقراطية”.

ولهذا السبب قدم الحزب في وقت سابق أيضاً اقتراحاً لحظر الحلال في المؤسسات العامة.

صادفت BT السياسية Pernille حيث صرحت بأنها تحب الكباب (الشاورما) فسألها الصحفي عما إذا كان هذا يعني أنها تأكل الحلال.

تقول أحب الطعام ولست صعبة الإرضاء ولا متعصبة على عكس أولئك الذين يريدون فقط تناول الطعام الحلال.

“يجب أن يُسمح للناس بتناول ما يريدون لكنني لا أعتقد أنه يجب إجبار الدنماركيين على الشراء أو دفع ثمن الحلال. وأنا لست مغرمة بالكباب لكني أحبه”.

حوار Pernille مع الصحفي الذي قابلها

-الصحفي: “لكن ألا تدعمي المؤسسات المعادية للديمقراطية عندما تأكلين اللحم الحلال؟”

عاداتي الشخصية في الأكل ليست متعلقة بأيديولوجيات دينية أو سياسية. يمكن للناس أن يفعلوا ما يريدون طالما أنهم لا يجبرون الآخرين على التصرف ضد إرادتهم.

-الصحفي: لكنك كتبتي أنه لا يجب شراء الحلال لأنك حينها تدعم المؤسسات المعادية للديمقراطية. أليس هذا بالضبط ما تفعليه إذا اشتريت كباب؟

-تجاوب: “يجب ألا نمول الحلال بالأموال العامة، ولا يجب إجبار الدنماركيين على شراء الحلال. هذه هي سياستنا. لدي أيضاً أيام خالية من اللحوم على الرغم من أنني لست نباتية ولا أعتقد أنه يجب إجبار الدنماركيين على تناول كميات أقل من اللحوم”.

الصحفي: “لكنك تمولين الحلال؟”

ؤتجاوب: “يمكنني التعايش مع المرات القليلة التي أتناول فيها الكباب في السنة”.

-الصحفي: “لكن ماذا عن الدجاج؟ أكثر من 90 في المائة من جميع الدجاج في الدنمارك مذبوحة حلال. هل تحرصي دائماً على تناول الدجاج غير المذبوح الحلال؟”

-تجاوب: “لا يمكنني دائماً الحصول عليه لكنني أتناول المزيد من لحم الخنزير للسبب نفسه”.

-الصحفي: “إذن هل تأكلين الدجاج الحلال من حين لآخر؟”

-تجاوب: “أظن أن معظم الدجاج الذي يتم تقديمه في المطاعم اليوم حلال. ولا يمكنني أبداً أن أحلم بإزعاج نفسي بشأن الطعام إذا كنت ضيفة في مكان حيث يتعامل المضيفون بلطف مع تقديم وجبة”.

-الصحفي: “لكن هل تشتري الدجاج الحلال بنفسك؟”

هنا توقفت Pernille Vermund عن الإجابة على BT.

رئيسة حزب ال Nye Borgerlige المدعوة ‏Pernille Vermund تأكل الحلال، إلا أنها تؤيد منع بيع اللحوم الحلال حتى لا تخضع ضمنياً للشريعة الإسلامي
Pernille Vermund رئيسة حزب Nye Borgerlige في مقابلتها مع BT

حاولت BT متابعة المقابلة عبر الهاتف، لكن ذلك لم يكن ممكناً.

لم تجب Pernille على السؤال الأخير ولم ترد على طلب مواصلة المقابلة عبر الهاتف أو الاجتماع شخصياً.

من قاعة البرلمان تحدث حزب ال Nye Borgerlige بشدة ضد المنتجات الحلال، حيث دعا الحزب اليميني إلى تحسين وضع العلامات على المنتجات الحلال في ثلاجات البلاد.

السياسيون القلقون وغير المبالين قد قبلوا ممارسة تجعل الدنماركيين يدعمون عن غير قصد انتشار الإسلام من خلال مشترياتهم.

وتقول: “ليس لديك فرصة للتأكد من أنك لا تركع ضمنياً للشريعة الإسلامية”.

المصدر: الدنمارك من كل الزوايا

تابعو الدنمارك بالعربي على