fbpx

أرخص منزل في الدنمارك معروض للبيع

أرخص منزل في الدنمارك معروض للبيع

إذا كان الحديث القادم  سيقع على سوق السكن وارتفاع أسعارالمنازل، فيمكنك التأكد أنه لا يزال بإمكانك في الواقع أن تصبح مالكاً لمنزل!

قد تعتقد أن أرخص منزل في السوق، والذي تم طرحه للتو للبيع، باهظ الثمن.

ما عليك سوى دفع 79000 كرون. مقابل المنزل الذي تبلغ مساحته 71 مترا مربعاً في بلدة بروندن الصغيرة في شمال جوتلاند. والتي تم تصنيفها للتو كأرخص فيلا في الدنمارك.

ولكن اذا رغبت بشرائها قد تحتاج أيضا إلى أن تكون مستعداً لمشروع التجديد. وفقا لمواد المبيعات في Villadsen Ejendomshandel. “يجب التأكد من التجديد الداخلي قبل وضع المنزل موضع الاستخدام”.

من بين أمور أخرى، هناك حاجة إلى إمدادات حرارية جديدة تماماً. كما لا يوجد أيضاً ضمان لعمل وقانونية التركيبات الكهربائية في المنزل.

طلب بالمنزل أقل بكثير من متوسط السعر

سعر الطلب المتواضع يعني أنه عليك فقط دفع ما يزيد قليلا عن 1100 كرونة دنماركية لكل متر مربع في الفيلا الصغيرة المصنوعة من الطوب.

وفقا Boliga.dk ، هذا أقل بكثير من سعر المتر المربع البالغ حوالي 16,600 كرونة دنماركية، وهو المتوسط الوطني للفلل والمنازل المعروضة للبيع في الوقت الحالي.

ومع ذلك، فإن مستوى الأسعار في بلدية Frederikshavn – حيث يقع المنزل الرخيص – هو أيضاً أقل إلى حد ما من المتوسط الوطني: هنا يمكنك الآن شراء متوسط متر مربع من فيلا أو تاون هاوس مقابل أقل بقليل من 11,600 كرون.

المصدر

ارتفاع بقيمة الفائدة على المنازل في الدنمارك: يرجع ارتفاع أسعار الفائدة إلى التضخم، الذي أصبح أعلى بسبب الحرب في أوكرانيا، كما يقول خبير اقتصادي في قطاع الإسكان.

قبل شهرين، بدأت نانا بيرش البالغة من العمر 27 عاماً البحث عن منزل لشراءه كأول منزل لها.

كان الحلم هو شراء منزل، لكنها اضطرت الآن للتخلي عنه بسبب ارتفاع أسعار المساكن وارتفاع أسعار الفائدة كذلك.

الحرب “صبّت الزيت على النار” وسببت زيادة ارتفاع بقيمة الفائدة على المنازل في الدنمارك

في كانون الثاني (يناير) 2021، كان عليك عادةً دفع 0.5 بالمائة فائدة على قرض المنزل الخاص بك. ولكن الآن، ولأول مرة منذ ست سنوات، يقوم المزيد من مقرضي الرهن العقاري بفتح قروض عقارية بمعدل فائدة ثابت يبلغ ثلاثة في المائة.

هذا يضع قيودًا على المشترين ، كما يقول ريكو كلاوسن ، وكيل العقارات في DanBolig.

– قد يكون عليهم الانتقال بعيداً عن المدن وتغيير أماكن سكنهم، أو الانتقال إلى غرفة أصغر، كما يقول ريكو كلاوسن.

يأتي ارتفاع أسعار الفائدة في أعقاب التضخم القياسي المرتفع، الذي سجل أعلى قفزة له منذ أكثر من 30 عاماً.

رأى البنك المركزي أن التضخم قد وصل إلى أكثر من 2 في المائة ، كما تقول ليز نيتوفت بيرجمان ، الخبيرة الاقتصادية في مجال الإسكان في نورديا كريديت.

– إذا تمكنوا من رؤية أن مستوى التضخم المرتفع سوف يمتد لفترة أطول، فسوف يرفعون أسعار الفائدة، كما فعلوا الآن.

بالإضافة إلى ذلك، فإن الحرب في أوكرانيا “صبت الزيت على النار”، حيث أدت إلى زيادة التضخم، كما تقول ليز نيتوفت بيرجمان.

لا نتوقع المزيد من الزيادات في أسعار الفائدة

ومع ذلك، لا نتوقع استمرار ارتفاع أسعار الفائدة، كما يضيف الخبير الاقتصادي في قطاع الإسكان.

– أسعار الفائدة المتفجرة هذه ، التي شهدناها في عام 2022، لن نشهدها على نفس المستوى لبقية العام.

ومع ذلك، في الوقت نفسه، لا تتوقع ليز نيتوفت بيرجمان أن تصل أسعار الفائدة  التي كانت منخفضة لعدد من السنوات  إلى 0.5 في المائة مرة أخرى قبل نهاية العام

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى