يعترف الأمير هاري بأنه تعاطى الكوكايين وقتل 25 شخص!

يقترب الأمير هاري من إصدار سيرته الذاتية بكتاب يحمل عنوان Spare. والذي يتضمن العديد من التصريحات الحصرية عن حياته هو والعائلة المالكة كذلك.

الكثير من الأسرار في كتاب السيرة الذاتية للأمير هاري

الأمير هاري لا يتوانى عن الكشف عن المزيد من التفاصيل المثيرة من حياته في سيرته الذاتية “Spare”، والتي ستنشر الأسبوع المقبل.

حصلت سكاي نيوز البريطانية على نسخة قبل نشرها، ووفقاً لوسائل الإعلام، يخبر الأمير. من بين أمور أخرى، في الكتاب أنه تعاطى الكوكايين عندما كان يبلغ من العمر 17 عاماً.

يكشف الأمير أيضاً أنه كجندي قتل 25 شخصاً، فيما يتعلق بقتاله في أفغانستان.

أمضى هاري ما مجموعه عشر سنوات في الجيش البريطاني وتم نشره مرتين في أفغانستان.

“كان بإمكاني دائماً رؤية عدد جنود العدو الذين قتلتهم. وبدا لي أنه من الضروري ألا أخاف من هذا الرقم”، كما كتب الأمير وفقاً لـ Sky News.

“إذاً رقمي: 25. إنه ليس شيئا يملأني بالرضا، لكنني لم أخجل منه أيضاً”.

في الكتاب، الذي يحمل عنوان “The Reserve” باللغة الدنماركية، يقول هاري أيضاً إنه وشقيقه الأمير ويليام كذلك لم يرغبوا في أن يتزوج والدهما تشارلز، الذي كان في ذلك الوقت يحمل لقب أمير، من كاميلا باركر بولز. في أعقاب وفاة الأميرة ديانا.

تزوج تشارلز وكاميلا في عام 2005.

لقد ظهر سابقاً أنه ذكر أيضاً مواجهة مع شقيقه في سيرته الذاتية. يدعي هاري أن الأمر انتهى بمهاجمته ويليام جسدياً.

يجب أن تكون المواجهة قد حدثت في منزل الأمير هاري في لندن في عام 2019. وفقاً لهاري، وصف ويليام الدوقة ميغان، زوجة هاري، بأنها “صعبة الإرضاء ووقحة”.

ومن المتوقع أن يؤدي الكتا إلى تدهور العلاقات بينه وبين بقية أفراد العائلة المالكة البريطانية.

تنحى الأمير هاري وميغان ماركل عن منصبهما كعضوين بارزين في العائلة المالكة في ربيع عام 2020 وانتقلا من بريطانيا العظمى إلى لوس أنجلوس في الولايات المتحدة.

المصدر

تابع الدنمارك بالعربي علىتابع الدنمارك بالعربي على جوجل نيوز

مقالات ذات صلة