أغرب العادات الأكثر غرابة حول العالم

أغرب العادات الأكثر غرابة حول العالم

تنوع الثقافات يجعل عالمنا أفضل وأروع، فلكل بلد أو شعب عادات وتقاليد خاصة نابعة من ثقافته.

رغم التقدم العلمي والتطور التقني، الذي يشهده العالم، تحتفظ العديد من دول

العالم ببعض العادات والتقاليد والممارسات الغريبة والتي تنفرد بها هي فقط.

موقع “buzzfeed” استعرض مجموعة من العادات الأكثر غرابة حول العالم،

واللتي جاءت على النحو التالي:

مايكرونزيا

هي جزيرة تقع في المحيط الهادي، وتسمى Pingelap، إذ يعاني معظم سكانها

من عمى الألوان، لذلك يلجؤون إلى حاسة الشم لمعرفة ميعاد نضج الفاكهة.

دول الشمال

اعتاد سكان دول الشمال مثل الدنمارك، والنرويج، والسويد، وفنلندا، ترك صغارهم

في الخارج، ليغفوا قليلا، ولا يتوقفوا عن هذه العادة حتى في فصل الشتاء، إذ

يعتقدون أن الهواء النقي مفيد لهم، لذا يجب أن يكون الأطفال بالخارج قدر الإمكان.

هذه العادة منتشرة في دول الشمال لدرجة، أنه يمكن مشاهدة صفوف كاملة من

عربات الأطفال، بداخلها صغار نائمون موجودة خارج فصول رياض الأطفال.

كوريا الجنوبية

تصنف من الدول الخالية من الجرائم، فإذا كنت في كوريا الجنوبية يمكنك ترك هاتفك، أو محفظتك، أو مفاتيحك، أو أي شيء ثمين على طاولة أحد المقاهي المزدحمة ولن تتم سرقتها، وذلك يرجع إلى أن الناس يحكمهم شعور عميق بالأمانة والثقة في الآخرين.

ومن أبرز المعتقدات الكورية، أنهم يعتبرون الوقت الذي يقضيه الجنين في رحم والدته، هو العام الأول في الحياة، وعلى هذا النحو، يضيف كل كوري عاماً إضافياً إلى عمره الحقيقي.

آيسلندا

عندما تضع مولودًا من حقك أن تختار له الاسم الذي تريده، ولكن في آيسلندا، يجب أن تأتي أسماء الأطفال من السجل الرسمي للأسماء المعتمدة أو المتوافق عليها the official register of approved names، ولكن في حال رغبة الآباء في تسمية الطفل باسم مختلف، فيجب عليهم التقدم بطلب رسمي أولًا، وهناك بعض المتطلبات القانونية للموافقة على الطلب، منها القاعدة التي تنص على وجوب أن تكون الأسماء تتفق مع اللغة الأيسلندية.

بيراها

يعيش شعب بيراها في غابات الأمازون، وليس لديهم اتجاهات نسبية، ولكنهم يحددون اتجاهاتهم بمكان النهر فيقولون مثلًا: “أسفل النهر، أو أعلى النهر، أو باتجاه النهر، أو بعيداً عنه النهر”، لذلك عندما يزورون مكانًا جديدًا، أول شيء يقومون بالسؤال عنه هو مكان وجود النهر.

اليابان

إذا زرت اليابان فلن تجد صناديق عامة لجمع القمامة، وبالرغم من ذلك ستجد الشوارع نظيفة، وخالية من القمامة، إذ يحرص اليابانيون على حمل أكياس مخصصة لجمع القمامة والعودة بها إلى المنزل للتخلص منها، كما لديهم عادة أغرب وهي استخدام الطوابع بدلاً من التوقيعات.

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى