أخبار العالم

أُعلن عن أول حالة وفاة بجدري القردة في آسيا

مع انتشار فيروس جدري القرود عالماً أعلنت الهند وفاة شاب يبلغ من العمر ٢٢ عاما اثر اصابته بفيروس جدري القردة وحالة الوفاة هذه أول حالة وفاة في آسيا والرابعة خارج افريقيا.

أعلنت الجهات المسؤولة في الهند يوم الاثنين عن اول حالة لوفاة مريض مصاب بجدري القردة والبالغ من العمر ٢٢ عاما في ولاية kerala جنوب الهند حيث حدثت الوفاة يوم السبت وقالت السلطات الصحية في الهند أن نتائج الاختبارات أكدت أن الرجل كان مصاب بجدري القردة.

وهذه هي اول حالة وفاة بجدري القرود في الهند والأولى في آسيا.

صرّحت الجهات المعنية يوم الأحد أن نتائج التحاليل المخبرية جاءت إيجابية، وذلك خلال فترة اقامة المريض في الامارات العربية المتحدة. بعد ذلك عاد الشاب المصاب بجدري القردة إلى موطنه الأم.

وصرح الوزير Raja.”K أن المريض قدم الى Kerala في 21 يوليو لكنه لم يذهب الى المشفى حتى26 يوليو عندما ظهرت عليه أعراض التعب والحمى.
والان يقبع 21 شخصا كانوا مخالطين للمتوفي في العزل الانفرادي.

وحالة الوفاة هذه هي رابع حالة مؤكدة بسبب تفشي فيروس جدري القردة خارج افريقيا.

وفي الأسبوع الماضي، أعلنت إسبانيا عن حالتي وفاة بسبب جدري القردة، في حين أعلنت البرازيل أيضا عن أول حالة وفاة بين المصابين بالمرض.

أعلى مستوى من التأهب!

قبل ما يزيد قليلا عن أسبوع، أعلنت منظمة الصحة العالمية (WHO) أن تفشي جدري القرود أزمة صحية دولية.
وعليه يجب أن يكون تأهب المنظمة بأعلى درجاته.

وفي نهاية يوليو، قالت منظمة الصحة العالمية إن 78 دولة أبلغت عن ما مجموعه أكثر من 18 ألف حالة إصابة بجدري القردة وغالبية البلدان في أوروبا.

وفقاً لمنظمة الصحة العالمية، يسبب فيروس جدري القرود مسارا من المرض أقل حدة من الجدري العادي.

وعادة ما يكون المرض أكثر شيوعا في وسط وغرب أفريقيا.

غالبا ما تنتقل العدوى من الحيوانات إلى البشر، ولكن العدوى بين البشر يمكن أن تحدث من خلال الاتصال الوثيق بالجسم، من خلال الجروح أو عن طريق قطرات صغيرة من اللعاب وما شابه ذلك.

المصدر

كتبا سابقاً في ما يتعلق بنفس الموضوع:

ذكرت العديد من وسائل الإعلام الإسبانية أن وزارة الصحة الإسبانية سجلت أول حالة وفاة مرتبطة بجدري القرود في البلاد.

ولا تزال الظروف مجهولة لكن الوزارة أكدت الوفاة. كما أنه غير معروف مصدر العدوى.

وبحسب رويترز، فهي أول حالة وفاة معروفة في أوروبا والثانية خارج إفريقيا في حالة التفشي الحالي.

حتى الآن، هناك 4298 حالة مؤكدة في البلاد.

أعلنت منظمة الصحة العالمية (WHO) منذ أيام قليلة أن تفشي مرض جدري القردة يمثل أزمة صحية دولية.

تحدثت BT سابقًا إلى Allan Randrup Thomsen، أستاذ علم الفيروسات التجريبي في جامعة كوبنهاغن، الذي تساءل عن الإعلان الأخير من منظمة الصحة العالمية ، WHO، والذي يصف الآن تفشي فيروس جدري القرود بأنه “أزمة صحية عالمية”.

عندما تعلن منظمة الصحة العالمية عن مرض ما بأنه أزمة صحية عالمية، فهذا يعني أنه يتم إخبار الدول بضرورة بذل جهد منسق ضد المرض.

“هذا بيان مبالغ فيه. قال Allan Randrup Thomsen، سابقًا:

في الدنمارك، كانت هناك 26 حالة إصابة معروفة، وأصيب حوالي نصفهم في رحلات إلى الخارج.

ليس لدى هيئة الصحة الدنماركية توصيات خاصة فيما يتعلق بالوقاية من العدوى، ولكن النصيحة هي: تذكر النظافة الجيدة مع غسل اليدين المتكرر بالماء والصابون أو معقم اليدين، تمامًا كما تشجع على ممارسة الجنس الآمن.

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى