fbpx

إيرلندا : مقتل لاجئ سوري طعناً بالسكين .. الشرطة تستبعد ” دوافع الكراهية ” و أقارب للضحية يؤكدون وجودها

قالت صحيفة “بلفاست تلغراف” البريطانية، في عددها الصادر الاثنين، إن الشرطة عثرت على شاب توفي ليلة الأحد بعد تعرضه للطعن في مدينة بلفاست عاصمة إيرلندا الشمالية في المملكة المتحدة.


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

وأضافت الصحيفة، أن الشاب يدعى حازم أحمد غرير، وذكرت أن الشاب الذي يبلغ من العمر 30 عاماً قد تعرض للطعن حتى الموت، حوالي الساعة 22:45، في منطقة داونشير بالقرب من شارع بروس.
وقال المحقق دارين مكارتني من فرع التحقيق في الجرائم أن الشرطة تستبعد أن يكون عرق الشاب سبباً في مقتله ولا تتعامل مع هذه المسألة على أنها جريمة بدافع الكراهية.
وأضاف المحقق : “نحن مستمرون في التحقيق في القضية ونناشد أي شخص الاتصال بالشرطة (0800555111) في حال تواجد الليلة الماضية في تمام الساعة 22:45 في منطقة داونشير في شارع غريت فيكتوريا، أو للإدلاء بأية معلومات قد تساعد”.
وعلى عكس ما ذكرت الشرطة، فإن أقارب للشاب أكدوا أن الجريمة هي “بدافع الكراهية”، مشيرين إلى أن الضحية كان يعمل بتوصيل الطلبات في مطعم.
ولفتت مصادر عكس السير إلى أن الشاب المنحدر من اعزاز، والذي وصل إلى بريطانيا قبل عامين، يتمتع بأخلاق حميدة ويرغب بإكمال دراساته العليا.
ووالدة الشاب هي فوزية صفو، العضوة السابقة في “مجلس الشعب”، ووالده هو المحامي أحمد غرير، وكان الاثنان قد التحقا بابنهما عبر لم الشمل.

googletag.cmd.push(function() { googletag.display(‘div-gpt-ad-1496654014991-0’); });

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى