اخبار السويد

وثيقة تكشف استثناء السويد لكبار السن من العناية المركزة

كشف تسريب لوثيقة أرسلها مستشفى كارولينسكا الجامعي للأطباء المسؤولين عن وحدات العناية المركزة عن الفئات التي حددها المستشفى لتكون ذات أولوية بالرعاية الصحية داخل وحدات العناية المركزة في السويد.

 

وحسب التسريب الذي حصلت عليه صحيفة افتونبلاديت فإنه يجب عدم إعطاء الأولوية للأشخاص الذين تزيد أعمارهم البيولوجية عن 80 عاماً في المقام الأول.

 

كما تشير الرسالة إلى عدم إعطاء الأولوية لمن تتراوح أعمارهم بين 70 و 80 عاماً والذين لديهم فشل كبير في جهاز حيوي ما في الجسم، على سبيل المثال (التنفس، الدورة الدموية، وظائف الكلى)

 

ويدعو المستشفى إلى عدم إعطاء الأولوية للأشخاص الذين تتراوح اعمارهم بين 60 و70 عاماً ولديهم فشل في جهازين حيويين.

 

وتنص الوثيقة أيضًا على أن المرضى المتواجدين في وحدات العناية المركزة حالياً وينتمون لهذه الفئات يجب أن يتم قطع العلاج المركز عنهم.

 

وتنص الوثيقة على أن يقوم الأطباء بتحديد العمر البيولوجي وليس الفعلي للمرضى، فإذا كنت مريضًا بشكل خطير، يمكن لعمره البيولوجي أن يكن أعلى من عمره الفعلي، أو العكس في حال كانت الحالة الصحية للشخص جيدة.

 

ومع ذلك، يقول عدد من الأطباء أن استخدام العمر البيولوجي صعب للغاية في الممارسة.

 

وقال طبيب رفض الكشف عن اسمه لصحيفة أفتونبلاديت: “العمر البيولوجي أمر مطاطي”.

 

وتستند التوجيهات من مستشفى كارولينسكا إلى المبادئ التوجيهية الصادرة عن المجلس الوطني للصحة فيما يتعلق بالعناية المركزة لمرضى فيروس كورونا.

 

لكن المبادئ التوجيهية للمجلس الوطني للصحة والرعاية الاجتماعية لا تحتوي على توجيهات مفصلة عن الفئات العمرية، ومع ذلك فإنه يجوز أن يؤخذ بعين الاعتبار العمر البيولوجي للمريض.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى