صلاتي جمعة في أحد مساجد السويد

صلاتي جمعة في أحد مساجد السويد هل يمكن أن يحصل أمر كهذا؟

أكد المسؤول عن مسجد يوتبري كلثوم كليم أن المسجد طالب المصلين بإبراز بطاقة اللقاح كشرط لأداء صلاة الجمعة.

لكن بسبب مجيء عدد من المصلين الغير ملقحين قاموا بصلاتي جمعة بنفس الوقت.

ولفت كليم إلى أنه سيسمح لمن لديهم بطاقات لقاح بأداء صلاة الجمعة في قاعة الصلاة الكبيرة.

بينما سيسمح للآخرين بالصلاة في الكافيتريا، وأنه سيتم قبول ما لا يزيد عن 500 شخص يتمتعون بشهادة اللقاح للصلاة الأولى.

وعندما يتم الانتهاء منها وإفراغ الغرفة، سيتم قبول 350 شخصاً آخرين كحد أقصى دون شهادة اللقاح لصلاة الجمعة الثانية.

وتابع كليم: ثّمةقيود نتبعها.

وخلال الأسبوع الماضي عندما كان يوم الجمعة يوماً أحمراً، حضر الكثير من الناس صلاة الجمعة ولم نتمكن من السماح بدخول أكثر من القيد المسموح به.

لذلك اضطررنا إلى إرسال النساء المسنات والشابات إلى المنزل… شعر الكثيرون بالغضب والحزن.

بالطبع جاء قرار رئيس المسجد بعدم السماح بدخول غير الملقحين بعد التزايد الحاد والهائل في أعداد المصابين بفيروس كورونا.

كذلك تم فرض عدد من القيود والاجراءات الجديدة التي بدأت الحكومة السويدية بتطبيقها بعد يومين.

مثل العمل بالمنزل وارتداء الكمامات .

وضع قيود على عدد الناس المشاركين في الفعاليات والنشاطات التجارية والاجتماعية والثقافية حول البلاد.

واغلاق المطاعم والمقاهي الساعة 11 ليلاً مع تحديد عدد الموجودين على كل طاولة ب 8 اشخاص كحد اقصى.

بالطبع يمكنكم قراءة المزيد من المقالات والأخبار التي تهمكم من هنا

وفرض مسافات متباعدة بين المشاركين في الفعاليات الضرورية مع اهمية ابراز شهادة اللقاح.

وأيضاً اللجوء إلى التعليم عن بعد في الجامعات والمراحل الثانوية.

كما انه سيتم العمل على تعقيم وسائل النقل واماكن التجمعات والمساجد والمراكز الاجتماعية بشكل دائم لمنع حصول أي عدوى بأي شكل ممكن.

كما أظهروا أهمية التطعيم في هذه المرحلة الحرجة التي تمر على البلاد لمنع الوصول إلى الحالات الحادة التي تحتاج عناية مشددة.

يمكنم متابعة المزيد من هذه الأخبار وغيرها الكثير عبر تطبيقنا الذي يمكنكم تحميله عبر الرابط التالي.

 

 

المصدر

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى