fbpx
السويد

جرائم الكترونية بالمئات وخسائر بمليارات الدولارات ما هي أهم النصائح لتجنبها

جرائم الكترونية بالمئات وخسائر بمليارات الدولارات ما هي أهم النصائح لتجنبها وما يجب عليك فعله لتحقيق الأمان لبياناتك؟

في عام 2021 كلفت الجرائم الالكترونية ما قيمته حوالي 7 تريليون دولار .

ومن المتوقع حتى حلول عام 2025 أن تصل الخسائر إلى 12 تريليون دولار.

لكن هل تعلم أن الجرائم الالكترونية تملك أكبر اقتصاااد في العالم بعد الولايات المتحدة الامريكية والصين.

وبالاضافة إلى أنها تحقق ارباحاً أكبر من تجارة المخدرات والضرر الذي تحدثه بالمؤسسات والشركات أكبر بكثير من ضرر الكوارث الطبيعية.

وهذا الأمر أصبح يشكل تحدياً عالمياً لتحقيق الأمن السيبراني في جميع أنحاء العالم.

كذلك أصبح الأمن السيبراني حاجة ماسة لدى جميع المؤسسات والدول والمصارف وحتى المشافي.

جرائم الكترونية قم بحماية خصوصية عملائك وبياناتهم

أيضاً تقول مؤسسة خاصة بالأمن السيبراني أن حماية بيانات العملاء ومشاركتهم طرق هذه الحماية سيعزز من بناء الثقة بين المؤسسات وعملائهم.

كذلك سيخفف معدل الخوف لديهم من فقدان بياناتهم او وقوعها في ايدي مجرمين.

لذلك تأكد من حماية عملائك جيداً.

اقرأ أيضاً من هنا

كلمات المرور لا تكفي لتحقيق الحماية

حسب الكثير من التقارير التي صدرت عام 2019 أكدت أن أحد أهم الأسباب وراء الاختراقات كان كلمات المرور الضعيفة التي تحتوي على كلمات مألوفة.

وأضافت الى ضرورة اعتماد المصادقات المتعددة العوامل والطرق المختلفة التي تساعدك على حماية بياناتك مع كلمات المرور.

احذر من الرسائل المزيفة التي تدعي انها من القسم الفنيط

اكثر من 70 % من مستخدمين مواقع التواصل الاجتماعي ومستخدمي شبكة الانترنت وقعوا ضحايا للروابط المزيفة.

هذه الروابط التي تصلهم على شكل رسائل خادعة وتدعي أنها من فريق الدعم الفني.

نصيحتنا لك أن لا تعتمد على مهارتم بل اعتمد على روبوتات الدردشة المنبية على اساس الذكاء الاصطناعي لمساعدتك في الدعم الفني.

الأهم لا تعطي ثقتك لأحد

ونعيد دائماً , لا تثق بأحد

اياك واعطاء كلمات المرور الخاصة بك لأي شخص أو تشاركه بياناتك أو تعطيه أحد أجهزتك أو حاسوبك حتى لأقرب الناس عندك.

وبلا شك لا تثق بأحد.

أعزاءنا المتابعين لا تنسوا تحميل تطبيقنا على هواتفكم لتصلكم أهم الأخبار الجديدة والحصرية يمكنكم التحميل عبر الرابط من هنا 

 

المصدر

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى