fbpx

الخارجية السويدية تعتزم اخراج مواطنيها من اوكرانيا

الخارجية السويدية تعتزم اخراج مواطنيها من اوكرانيا اخر التصريحات للحكومة السويدية والتي سوف تتابعونها على موقعنا.

حثت وزارة الخارجية السويدية في بيان عبر موقعها على الانترنت جميع السويديين الموجودين في أوكرانيا بضرورة مغادرة البلاد.
كما حثت السلطات جميع السويديين على “توخي الحذر الشديد” ونصحت بعدم السفر إلى أوكرانيا.

وقالت وزيرة الخارجية آن ليندي للتلفزيون السويدي SVT:” التقييم العام هو أن الوضع الآن غير مؤكد للغاية لما سيحدث الأسبوع المقبل”.

وفقًا للسفارة السويدية في أوكرانيا، تشير التقديرات إلى وجود ما بين 200 و 300 سويدي في أوكرانيا.

وكانت عدة دول مثل الدنمارك والنرويج والولايات المتحدة قد حثت رعاياها على ضرورة مغادرة البلاد بشكل فوري.

اقرأ كيف قام غروندبيري بجمع القوى اليمنية إلى طاولة المفاوضات

يذكر أن هذه التحذيرات تأتي في ضوء التصعيد الروسي تجاه أوكرانيا وحشد أكثر من  من 100 ألف جندي بالقرب من الحدود الأوكرانية.

يذكر ان السويد لم تعتزم في بادئ الأمر على اجلاء مواطنيها من اوكرانيا.

وكتبت وزارة الخارجية السويدية إلى TT بأنها تتابع الأمور عن كثب

وقالت: “لدينا اتصال وثيق مع دول الاتحاد الأوروبي الأخرى ودول الشمال الأوروبي الأخرى،

نحن دائماً على استعداد لمراجعة توصيات السفر الحالية. ومنذ 25 يناير/كانون الثاني توصي وزارة الخارجية بعدم السفر غير الضروري إلى أوكرانيا،

ومنذ ذلك الحين تنصح وزارة الخارجية بعدم السفر إلى شبه جزيرة القرم ومناطق دونيتسك ولوهانسك”.

كما كتبت الوزارة أن حالة عدم اليقين فيما يخص التطورات هناك كبيرة وأن الوضع الأمني من الممكن أن يتغير بسرعة

“لذلك يجب أن يكون السويديون في أوكرانيا مستعدول لتغيير خططهم في غضون مهلة قصيرة

وأن يطلب منهم مراجعة خيارات سفرهم والتحقق من وثائق سفرهم وشروط التأمين”.

وتقدر السفارة السويدية في أوكرانيا وجود حوالي 200 إلى 300 مواطن هناك.

للمزيد من الاخبار تابعوا صفحتنا على الفيسبوك عبر الرابط التالي

المصدر

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى