crossorigin="anonymous">

الأمير دانييل قلق على أصدقائه بسبب تأثيرات كورونا الاقتصادية

لم تعد الحياة اليومية لولية العهد فيكتوريا وزوجها الأمير دانييل كما السابق في ظل أزمة كورونا.

إذ اضطر الزوجان إلى إلغاء الكثير من النشاطات في الربيع والعمل من المنزل في أغلب الأوقات، حيث يعزلون أنفسهم مع العائلة، رغم أن جدولهم الزمني عادةً ما يكون ممتلئ في مثل هذا الوقت.

لكن الأمير دانييل قام باستثناء يوم الأربعاء الماضي، عندما شارك في بث مباشر عبر الانترنت حول ريادة الأعمال، أعرب فيه عن قلقه على إنجازات أصدقائه وأحلامهم المعرضة للمخاطر في الوقت الحالي، قائلاً: “لدي العديد من الأصدقاء الذين يديرون أعمالاً تجارية. العديد منهم يشعر بقلق كبير ويواجه الصعوبات”.

وأضاف :”أذا كنت تدير شركة لعدة سنوات، والأمور تسير بشكل جيد، ثم فجأة لم يعد لديك زبائن، سوف يكون عليك دفع رواتب الموظفين والإيجار ونفقات أخرى، قد يكفي المال لمدة شهر فقط. إنه ضغط لا يصدق على أصحاب الأعمال وعلى الموظفين أيضاً”.

يعتقد الأمير دانييل أن الأزمة جاءت بشكل غير متوقع، لكنه يأمل أن يثبت أصحاب الأعمال أنهم مبدعون في الأوقات الصعبة، من خلال حل المشكلات وإيجاد الحلول للآخرين.

وفي وقت سابق، أظهرت ولية العهد فيكتوريا دعمها للعاملين في الرعاية الصحية من خلال توجيه رسالة إلى مراكز الرعاية في جميع البلديات كتبت فيها:” أعلم أن رسالة كهذه لا تغير أي شيء، ولكنني أريدكم أن تعلموا بأننا كثر من نفكر بكم ونشعر بالامتنان لما تقومون به”.

المصدر expressen

مقالات ذات صلة