أخبار الشرق الاوسط

تصريحات تركية جديدة بشأن العلاقات مع السعودية ومصر وقطر

تصريحات تركية جديدة بشأن العلاقات مع السعودية ومصر وقطر

مدى بوست – فريق التحرير

أعرب سفير تركيا لدى قطر، محمد مصطفى كوكصو، عن تمنيات بلاده ورغبتها في وجود علاقات جيدة مع السعودية.

جاء ذلك وفق لقاء متلفز مع قناة الجزيرة مباشر، قال فيه السفير إن السعودية بلدٌ مهم في المنطقة والعالم.

وأشار المسؤول التركي في الوقت ذاته إلى تعاون تركي قطري لحـ.ل مشـ.اكـ.ل الخليج العربي والمنطقة.

تصريحات تركية جديدة بشأن العلاقات مع السعودية ومصر وقطر
تصريحات تركية جديدة بشأن العلاقات مع السعودية ومصر وقطر

أمن الخليج

واعتبر كوكصو في الوقت ذاته أن أمن الخليج جزء لا يتجزء من منظومة الأمن الجماعي لتركيا ولجيرانها في الشرق الأوسط.

موضة ستايل

وأكد المسؤول التركي أن العلاقات التركية القطرية كان لها دور كبير في السلم والاستقرار والأمن في المنطقة.

وأشار إلى أن أدوار البلدين متكاملة فيما يتعلق بدعم الجهود الساعية نحو حـ.ل الأزمات الإقليمية والدولية بالطرق الدبلوماسية.

ووصف السفير العلاقات بين البلدين بالاستراتيجية والمميزة مؤكداً تطلع الدوحة وأنقرة لزيادة التعاون بينهما والاستمرار في المشاورات.

وأبدى كوكصو تفاؤله بتحسن العلاقات مع مصر، لافتاً إلى استمرار الاستثمارات بين البلدين والعلاقات التجارية رغم المـ.شـ.اكـ.ل على الصعيد السياسي.

دولتان فاعلتان

وكان باحث تركي قد أكد أن بلاده والسعودية دولتان فاعلان في الشرق الأوسط وحافظتا على علاقات مستقرة لسنوات عديدة.

الباحث التركي يوسف كـ.سـ.كـ.يـ.ن ذكر أن المستجدات التي جرت خلال الأشهر الماضية، شكلت مناخاً إيجابياً بعد إتمام المصالحة الخليجية.

ولفت إلى التصريحات السعودية بعد فوز بايدن بالرئاسة مشيراً إلى ضرورة اتخاذ خطوات من شأنها ترجيح عقل الدولة والتوقف عن السعي وراء المغامرات.

التقارب بين البلدين

وتحدث الباحث عن توازنات جديدة في المنطقة وخطوات دبلوماسية قد توفر عودة جيدة للعلاقات وتعزز فرص التقارب بين البلدين.

وقد يتجسد ذلك بشكل خاص مع جلوس جو بايدن على كرسي الرئاسة الأمريكية، وعودة العلاقات الخليجية تدريجياً إلى سابق عهدها.

الباحث تحدث عن دور للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب ومستشاره جاريد كوشنر في تراجع العلاقات السعودية التركية خلال الأعوام الماضية.

ومع خـ.سـ.ارة ترامب أمام بايدن في الانتخابات الرئاسية كان على الرياض رسم مسار جديد لخارطة سياستها الخارجية وبالتالي إعادة قراءة للعلاقات مع دول المنطقة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى