أخبار الشرق الاوسط

الأمم المتحدة ترحب بـ قرار سار يرتبط باللاجئين السوريين في الأردن

الأمم المتحدة ترحب بـ قرار سار يرتبط باللاجئين السوريين في الأردن

مدى بوست – فريق التحرير

قرار سار للاجئين السوريين في الأردن أصدرته الحكومة لترحب به الأمم المتحدة وتعتبره خطوة إنسانية وبارقة أمل.

وينص القرار على تمديد صلاحية وثائق اللاجئين وطالبي اللجوء حتى أواخر حزيران 2021 دون النظر إلى تاريخ انتهاء صلاحيتها.

وكان نحو 50 ألف لاجئ وطالب لجوء يتوجهون شهرياً إلى مراكز المفوضية لتجديد ملفاتهم إلا أن الأوضاع الصحية أدت لتلك الإجراءات الجديدة.

الأمم المتحدة ترحب بـ قرار سار يرتبط باللاجئين السوريين في الأردن
الأمم المتحدة ترحب بـ قرار سار يرتبط باللاجئين السوريين في الأردن

نموذج إيجابي

مفوضية شؤون اللاجئين في الأردن رحبت بالقرار مؤكدة مواصلة دعمها للاجئين ومعتبرة إياه نموذج إيجابي في التعامل مع السوريين.

الناطق باسم المفوضية الأممية في الأردن، محمد حواري أكد أن قرار الحكومة تمديد أوراق اللاجئين يـ.زيـ.ل صعـ.وبـ.ات كانت تعـ.يـ.ق تنقلات اللاجئين في المملكة.

وأضاف أن القرار يتيح تجديد ثبوتيات اللاجئين ويعطي أملاً لهم للتحرك بشكل صحيح وآمن.

السوريين في الأردن

وتقدر الأمم المتحدة أعداد اللاجئين بـ 750 ألفاً مسجلين لديها في الأردن بينهم نحو 660 ألف سوري.

ويعيش قسم من اللاجئين السوريين في الأردن ضمن مخيمات الزعتري والأزرق وآخرون ضمن المدن والبلدات الأردنية.

الناطق الإعلامي باسم مفوضية اللاجئين محمد الحواري كان قد أكد في تصريحات صحفية أهمية التمويل الدولي لدعم وإغاثة اللاجئين السوريين في الأردن.

الأردن ودعم اللاجئين

الحواري أشار إلى أن أي تخفيض في تلك البرامج الإغاثية ستـ.ؤثـ.ر بشكل سـ.لـ.بـ.ي على حياة اللاجئين السوريين وبيئتهم المعيشية خاصة في فصل الشتاء.

ووفق منظمة العمل الدولية فقد كان الأردن أول بلد عربي يسهل دخول اللاجئين السوريين إلى سوق العمل.

وعززت الحكومة الأردنية فرص حصول كل من الأردنيين والسوريين على تدريب على المهارات والتدريب المهني فضلاً عن خدمات مطابقة الوظائف.

إقبال متزايد على العمل

وشهدت قطـ.اعـ.ات العمل في الأردن إقبالا متزايدا من قبل اللاجئين السوريين، خاصة مع التسهيلات التي منحتها لهم الحكومة الأردنية.

أبرز تلك التسهيلات الإعفاء من رسوم تصاريح العمل، والسماح للاجئين بالدخول في العديد من القطاعات المـ.غـ.لـ.قـ.ة على غيرهم من العمال الوافدين، والتساهل مع المخالفين منهم لمتطلبات العمل.

ويقدر عدد اللاجئين السوريين الحاصلين على تصاريح عمل في الأردن يبلغ حاليا حوالي 146 ألف تصريح عمل، في العديد من القطاعات، خاصة الزراعة والإنشاءات.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى