الدنمركيون يخفضون من سرعتهم على الطرقات بهدف توفير الوقود

لتوفير الوقود قرر الدنماركيون خفض سرعة سياراتهم، تعرف على مقدار ما يمكنك توفيره في استهلاك الوقود عن طريق إبطاء سرعتك عن 130 كيلومتراً في الساعة على الطريق السريع.

يظهر هذا من خلال أرقام من مديرية الطرق الدنماركية، والتي قامت بقياس السرعة على الطرق السريعة الدنماركية في بعض الأحيان خارج ساعات الذروة.

تكشف الأرقام أن متوسط ​​السرعة في أبريل من هذا العام انخفض بمقدار 2.6 كيلومتراً في الساعة على الطرق السريعة الدنماركية، مقارنةً بنفس الشهر من العام الماضي.

توفير الوقود هو التفسير الأكثر منطقية

يوضح Andreas Egense Jørgensen، رئيس القسم في مديرية الطرق الدنماركية، أن الأرقام الخاصة بمتوسط ​​السرعة على الطرق السريعة الدنماركية في مارس وأبريل أقل بكثير مما كانت عليه في السنوات السابقة.

في الفترة من 2019 إلى 2021، كانت السرعة على الطرق السريعة متشابهة جداً مع بعضها البعض وكانت حوالي 121 كيلومتراً في الساعة، ولكن هذا العام انخفض متوسط ​​السرعة إلى 119 كيلومتراً.

وفقاً لمديرية الطرق الدنماركية، لا يمكن تبرير هذا التطور من خلال زيادة عدد السيارات على الطرق أو سوء الأحوال الجوية في أبريل، الأمر الذي كان سيجعل من الصعب الوصول إلى حركة المرور بشكل أسرع.

“التفسير الوحيد الذي يمكننا التوصل إليه هو التغيير الكبير في سعر الوقود”، كما يقول Andreas Egense Jørgensen للتلفزيون 2.

توفير 11 مليون لتر من الوقود

منذ الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 فبراير، ارتفعت أسعار النفط والبنزين بشكل منتظم.

سعر الوقود حالياً في المتوسط ​​أعلى بنحو 35 في المائة من العام الماضي. وهو ما يمكن الشعور به ويضر بمحافظ الدنماركيين.

ويبدو أن البنزين الأكثر تكلفة أصبح جزءاً من عادات القيادة لدى الدنماركيين. لأن هناك أموالاً يمكن توفيرها عند تقليل السرعة.

يتضح هذا من خلال حسابات مديرية الطرق الدنماركية، حيث تم التحقق من العلاقة بين السرعة وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

أظهر الاستطلاع أن خفض السرعة من 121 إلى 119 كيلومتراً في الساعة ينتج عنه انخفاض في انبعاثات ثاني أكسيد الكربون واستهلاك أقل للوقود بنسبة 2.4 في المائة تقريباً.

يعتقد Andreas Egense Jørgensen أن الانخفاض في متوسط ​​السرعة على الطرق السريعة. يعني توفير ما مجموعه 11 مليون لتر من الوقود في عام كامل.

يعد تقليل استهلاك الوقود أمراً رائعاً للغاية عن طريق تقليل السرعات من 121 كيلومتراً في الساعة:

  • 2.4 بالمائة بخفض السرعة بمقدار 2 كيلومتر في الساعة (إلى 119 كيلومتر في الساعة)
  • 5.8 بالمائة بتقليل السرعة بمقدار 5 كيلومترات في الساعة (إلى 116 كيلومتر في الساعة)
  • 10.3 بالمائة بتقليل السرعة بمقدار 10 كيلومترات في الساعة (إلى 111 كيلومتر في الساعة)
  • 14.3 بالمائة بخفض السرعة بمقدار 15 كيلومتر في الساعة (إلى 106 كيلومتر في الساعة)

المصدر: مديرية الطرق الدنماركية

الحكومة تسقط الخطط

في مارس، اقترح اليسار الراديكالي وحزب الشعب الاشتراكي وقائمة الوحدة خفض الحد الأقصى للسرعة من 130 إلى 110 كيلومترات في الساعة. على الطرق السريعة في محاولة لتوفير استهلاك الوقود.

“عارضت الأحزاب الزرقاء تخفيض السرعة على الطرق السريعة. والآن اختارت الحكومة التخلي عن الفكرة. حيث قرر  الدنماركيون خفض السرعة بأنفسهم”.

هذا ما قالته وزيرة النقل Trine Bramsen للتلفزيون.

“يدرك الدنماركيون تماماً أنهم إذا خففوا أقدامهم من على دواسة الوقود. فسيكون فسيستطيعون توفير مبلغ لا بأس به من النقود. وفي نفس الوقت يكون ذلك مفيداً للمناخ.

المتحدث باسم النقل في قائمة الوحدة، Henning Hyllested، لا يوافق على هذا القرار.

إنه يخشى أن يقود الدنماركيون بشكل أسرع إذا انخفضت أسعار الوقود في وقت ما مرة أخرى.

وهو يريد حلاً دائماً، كما يقول للتلفزيون 2

المصدر

اقرأ أيضاً: ان ارتفاع أسعار الوقود هو أقصى ما يمكن أن يسببه قطع الغاز الروسي

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى