تم إخفاء 36 كيلوغراماً من الكوكايين في حاوية في ميناء آرهوس داخل عبوات

العثور على أكبر كمية من الكوكايين تعثر عليها الشرطة حتى الآن، وذلك في ميناء آرهوس داخل حاويات تجميد. وقد تم إخفاء المخدرات بحرص شديد. 

36 كيلوغرام من المخدرات مخبأة في ميناء آرهوس

تم العثور على حاوية مبردة في ميناء آرهوس تحتوي على 36 كيلوغراما من الكوكايين عندما أخرجتها وكالة الجمارك للتفتيش.

الوكالة تكتب هذا في بيان صحفي.

“عندما فتح ضباط الجمارك الحاوية، قامت كلاب الجمارك بتمييز الرائحة بقوة من قاع الحاوية. خلف لوحة عنصر تبريد الحاوية، عثر ضباط الجمارك على عدة عبوات سوداء وخضراء، تبين عند الفحص الدقيق أنها تحتوي على الكوكايين”، كما أوضح مدير التفتيش في وكالة الجمارك مايكل لوند.

ويصفها بأنها واحدة من أكبر الاكتشافات الفردية للكوكايين التي عثرت عليها الوكالة في الآونة الأخيرة.

للمقارنة، احتجزت هيئة الجمارك الدنماركية سبعة كيلوغرامات من الكوكايين طوال العام الماضي و 22 كيلوغراما في عام 2020.

تم العثور على المخدرات في الحاوية المبردة في ميناء آرهوس خلال عملية تفتيش في منتصف سبتمبر. 

وقد تم تسليم القضية الآن إلى شرطة يولاند الشرقية لإجراء مزيد من التحقيق.

تقوم مصلحة الجمارك بفحص جميع حدود الدولة وتفتيش البضائع التي في طريقها إلى الأفراد والشركات على حد سواء.

عندما يتم إخراج البضائع للفحص، يتم إجراؤها كعينات عشوائية أو بناءً على تقييم المخاطر، وفقاً لوكالة الجمارك الدنماركية.

تعثر الوكالة على الأدوية في صورة سائلة وصلبة لدى المسافرين في المطارات وفي الحاويات في الموانئ. 

في عام 2021، سجلت وكالة الجمارك ما يزيد قليلاً عن 2900 حالة حول المخدرات.

من بين أمور أخرى، تم العثور على نصف طن من القات و146 كيلوغراماً من الحشيش و15 كيلوغراماً من الأمفيتامين و-كما ذكرنا سابقاً- سبعة كيلوغرامات من الكوكايين ومصادرتها.

يعد هذا انخفاضا طفيفاً عن عام 2020، حيث تم تسجيل ما يقرب من 3200 حالة. 

المصدر

تابعو الدنمارك بالعربي على