الدنمارك تعلن مقاطعتها أولمبياد بكين

الدنمارك تعلن مقاطعتها أولمبياد بكين

قال وزير الخارجية الدنماركي جيبي كوفود، اليوم الجمعة، إن الدنمارك لن ترسل

وفدا دبلوماسيا رسميا إلى دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين 2022 بسبب

قضايا حقوق الإنسان في البلد المضيف.

وصرح كوفود للصحفيين قائلا: “ليس سرا أننا في الدنمارك نشعر بقلق بالغ إزاء

وضع حقوق الإنسان في الصين”، بحسب رويترز.

وأضاف “قررت الحكومة أننا لن نحضر دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في الصين”.
يأتي القرار بعد أن فشلت دول الاتحاد الأوروبي في الاتفاق على موقف مشترك في اجتماع عقد في مدينة بريست غربي فرنسا هذا الأسبوع.
و كانت الولايات المتحدة هي الدولة الأولى التي تعلن مقاطعتها للأولمبياد في 6 ديسمبر/كانون الأول الماضي احتجاجا على ما قالته إنه سجل الصين في مجال حقوق الإنسان، تبعتها في ذلك أستراليا وبريطانيا وكندا واليابان وأخيرا الدنمارك.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع قال متحدث باسم وزارة الخارجية الهولندية إن أمستردام لن ترسل وفدا دبلوماسيا رسميا إلى الأولمبياد بسبب قيود كوفيد -19.

وتنفي الصين ارتكابها أي انتهاكات لحقوق الإنسان، ونددت بالمقاطعة باعتبارها خيانة للمبادئ الأولمبية.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى