fbpx
سياحة و سفر

أغلى 50 مدينة لعيش وعمل المغتربين

أغلى 50 مدينة لعيش وعمل المغتربين

ينتقل ملايين الأشخاص حول العالم من بلادهم الى مناطق أخرى بحثًا عن حياة

أفضل وأكثر استقرارًا على مختلف الأصعدة. غير أن المغتربين قد يصطدمون بحاجز

ارتفاع أسعار المعيشة في العديد من المدن والعواصم.

وتُعدّ هونغ كونغ أغلى مكان في العالم يمكن أن يعيش ويعمل فيه المغتربون،

وذلك وفقاً لدراسة حديثة تقارن أسعار 200 سلعة ومنتج في أكثر من 400 مدينة

حول العالم.

كما شغلت أربع مدن سويسرية، وهي زيورخ وجنيف وبازل وبرن، المراكز الأربعة

التالية- بدءاً من المركز الثاني وحتى الخامس على التوالي- في استطلاع “ميرسر”

(Mercer) لتكلفة المعيشة لعام 2022.

في الوقت نفسه، جاءت ثلاث مدن آسيوية أخرى، وهي سنغافورة وطوكيو وبكين،

ضمن المراكز العشرة الأولى، حيث احتلت المراكز الثامنة والتاسعة والعاشرة على

التوالي. وأوضحت شركة الاستشارات الإدارية في تقريرها أن التصنيفات العالية

للعديد من المدن الآسيوية كانت مدفوعة بالتضخم والعملات القوية.

وفي الطرف الآخر من القائمة، جاءت أنقرة في تركيا وبيشكيك في قرغيزستان

ودوشنبه في طاجكستان ضمن أرخص الأماكن التي يمكن للمغتربين العيش فيها.

من جهة أخرى، ذكرت “ميرسر” أن:


تل أبيب في إسرائيل، الواقعة في المركز السادس، هي أغلى مكان في الشرق

الأوسط.

واحتلت مدينة نيويورك المركز السابع، وهي أغلى مدينة في القارتين الأميركتين.

لندن جاءت في المركز الـ15.

أربع مدن صينية جاءت ضمن المراكز الـ20 الأولى بسبب اليوان القوي.

مدن اليابان وكوريا الجنوبية أصبحت ميسورة التكلفة نسبياً بسبب ضعف العملات.

من جانب آخر، قال التقرير إن القضايا العالمية مثل كوفيد-19 والحرب في أوكرانيا وتقلبات أسعار الصرف والتضخم الواسع النطاق تؤثر على أجور الموظفين ومدخراتهم، بينما تراجع عدد العاملين المنتقلين إلى آسيا على مدى الأشهر الـ18 الماضية.

تعليقاً على الأمر، قالت تراسي ما، رئيسة التنقل الإقليمي لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ لدى شركة “ميرسر”، إن نقص المواهب في الدول المتقدمة المعتمدة بشكل كبير على العمال الأجانب قد يتفاقم بسبب ارتفاع تكاليف المعيشة، موضحةً أن “أنماط الوظائف الدولية تتطور أسرع من ذي قبل”، مضيفة أن ظهور العمل المرن عن بُعد يعني أن الشركات بحاجة إلى إعادة التفكير في نهجها لإدارة قوى عاملة عالمية من أجل جذب المواهب والاحتفاظ بها مع ضمان الكفاءة بالنسبة للتكلفة.

الى ذلك، قامت “ميرسر” بقياس مقارنة التكلفة ضمن أكثر من 200 بند، مثل الإسكان والنقل والطعام والملابس والسلع المنزلية والترفيه، للتوصل إلى ترتيب مدن العالم من حيث تكلفة العيش للمغتربين.

إليك قائمة تضم أغلى 50 مدينة بالنسبة للموظفين الأجانب:

هونغ كونغ، الصين
زيورخ، سويسرا
جنيف، سويسرا
بازل، سويسرا
برن، سويسرا
تل أبيب، إسرائيل
نيويورك، الولايات المتحدة
سنغافورة
طوكيو، اليابان
بكين، الصين
كوبنهاغن، الدنمارك
شنغهاي، الصين
شنتشن، الصين
سيول، كوريا الجنوبية
لندن، المملكة المتحدة
ناسو، جزر البهاما
لوس أنجلوس، الولايات المتحدة
قوانغتشو، الصين
سان فرانسيسكو، الولايات المتحدة
هونولولو، الولايات المتحدة
فيينا، النمسا
تشينغداو، الصين
بانغي، جمهورية أفريقيا الوسطى
ليبرفيل، غابون
أمستردام، هولندا
نانجينغ، الصين
أوسلو، النرويج
تايبيه، تايوان
واشنطن العاصمة، الولايات المتحدة
بوسطن، الولايات المتحدة
دبي، الإمارات العربية المتحدة
ميامي، الولايات المتحدة
ميونيخ، ألمانيا
بوسان، كوريا الجنوبية
باريس، فرنسا
شيكاغو، الولايات المتحدة
أوساكا، اليابان
فيكتوريا، سيشيل
بروكسل، بلجيكا
شنيانغ ، الصين
جيبوتي
أتلانتا، الولايات المتحدة
هلسنكي ، فنلندا
تشنغدو، الصين
سياتل، الولايات المتحدة
برلين، ألمانيا
لاهاي، هولندا
ميلان، إيطاليا
دبلن، أيرلندا
يوكوهاما، اليابان

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى