fbpx

محمد زيدان “ساحر” أبهر الدنمارك والألمان بمهاراته الرائعة

محمد زيدان "ساحر" أبهر الدنمارك والألمان بمهاراته الرائعة

مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة”.. عبارة تنطبق على كل لاعب مصرى نجح فى

الوصول للعالمية ووضع اسمه بين الكبار ورفع علم مصر فى المحافل الأوروبية

والعالمية، ولم يكن يتخيل أكثر المتفائلين أن الدورى المصرى سيخرج منه لاعب كرة

قدم يتألق فى الملاعب العالمية وينافس نجوم العالم.

ونستعرض خلال شهر رمضان مشوار محترف مصرى من الذين رفعوا اسم مصر عالياً

فى جميع المحافل الدولية، وسنتحدث فى هذا اليوم عن محمد زيدان مهاجم

منتخب مصر ونادي بوروسيا دورتموند الألماني سابقا، الذى يعد أحد الأسماء

اللامعة في سماء الساحرة المستديرة المصرية.

بداية الاحتراف

بدأ محمد زيدان، مسيرته الاحترافية فى الدنمارك، انضم لصفوف فريق

بولد كلوب الذي يلعب فى دورى الدرجة الثانية عام 1999، قبل أن ينتقل

إلى كوبنهاجن، ليحصل هناك على لقب أفضل لاعب مهاري بالدوري،

ليحصل زيدان على الجنسية الدنماركية وقتها ليتم التفاوض معه للعب

بقميص المنتخب الدنماركى، ولكنه رفض العرض متمسكا بفرصته فى

اللعب بقميص منتخب مصر، وقد كان وقدم زيزو عروضا هائلة مع الفراعنة

فى مناسبات كبرى عدة، وكان ضمن الجيل الذهبى لمنتخب الفراعنة

الفائز ببطولة أمم أفريقيا ثلاث مرات متتالية تحت قيادة حسن شحاتة.

خاض محمد زيدان 51 مباراة مع فريق بولد كلوب بين 1999 و2003، سجل

خلالها 12 هدفا، لكن الرحلة انتهت بسبب أزمة مالية كبيرة ضربت النادي،

ليحط زيدان الرحال في فريق ميتلاند، الذي يعد واحدا من أشهر وأكبر

الأندية في الدنمارك، مقابل 400 ألف يورو، وحصل محمد زيدان على لقب

هداف دوري السوبر الدنماركي (2003–2004) مع نادي ميدتييلاند، كما

حصل على لقب أفضل لاعب في دوري السوبر الدنماركي: (2003–

2004)، (2004–2005) واختير في الـ11 لاعبا لفريق كأس الأمم الأفريقية

2010.

الدورى الألماني والشعبية الكبرى

وانتقل محمد زيدان بعد ذلك لعدة أندية ألمانية مثل فيردر بريمن، وماينز

وهامبورج، وبوروسيا دورتموند، ونجح فى الحصول على بطولة البوندزليجا

(الدوري الألماني) مع بوروسيا دورتموند في موسم 2010–2011، كما

حصد كأس الدوري الألماني عام 2006.

المسيرة الدولية
 

وشارك محمد زيدان المنتخب المصري في 44 مباراة سجل خلالها 13

هدفا، ونجح محمد زيدان في تحقيق بطولة كأس أمم أفريقيا برفقة

منتخب مصر مرتين عامي 2008 و 2010، حيث كان أحد أهم لاعبي

الفراعنة في البطولة القارية.

وفي كأس القارات عام 2009، قدّم زيدان أداءً فنيًّا عظيمًا، وسجل هدفين

في مرمى البرازيل من أصل 3 للفراعنة .

واختتم محمد زيدان مشواره في كرة القدم موسم 2015/2016، بعد

تجربة قصيرة مع بني ياس الإماراتي.

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى