fbpx
تكنولوجيا

جهاز Nest Hub الجديد من Google المزود بتقنية استشعار النوم، هل سيهدد خصوصية المستخدم؟

سيختبر جهاز Nest Hub الجديد من Google مدى ثقة المستهلكين بالشركة في موضوع جديد، وهو “مراقبة نومهم”. حيث ستكون “تقنية استشعار النوم” ميزة رئيسية في أحدث إصدار أنتجته Google من Nest Hub. وهي شاشة ذكية بمقاس 7 بوصات تم الكشف عنها في يوم الثلاثاء.

ما الخدمات التي يقدمها جهاز Nest Hub الجديد من Google؟

يجمل جهاز Nest Hub خدمات جديدة أيضاً. إذا سمحت بذلك، فسيقوم الجهاز بمراقبة أنماط نومك، مما يلغي الحاجة لارتداء جهاز لياقة أو أي أداة أخرى من المحتمل أن تكون مزعجة في السرير. حيث تعتمد هذه الميزة الجديدة التي تعتزم Google تقديمها خلال هذا العام على الأقل على شريحة جديدة يطلق عليها Google اسم “Soli”. تستخدم هذه الشريحة الرادار لاكتشاف الحركة، بالإضافة لعمق تنفس الشخص.

كما يمكن لجهاز Nest Hub البالغ سعره “100 دولار” عرض الصور والفيديو، بالإضافة لطرح الأسئلة والتعامل مع المهام المنزلية من خلال مساعد Google الذي يتم تنشيطه صوتياً. لكنه لا يحتوي على كاميرا.

من المفترض أن تقوم شاشة Nest Hub أيضاً بتقديم تقارير نوم أسبوعية سهلة الفهم مزودة بتفاصيل حول طول ونوعية النوم. كما ترصد مدى تكرار استيقاظ المستخدم ليلاً وشخيره وسعاله، إلى جانب النصائح التي تم تطويرها بالتشاور مع الأكاديمية الأمريكية لطب النوم. تقول Google أنها توصلت لهذه التقنية من خلال دراسة نوم 15.000 شخص على مدار 110.000 ليلة.

ما المخاوف المتعلقة بالشاشة الجديد؟

في الواقع، قد تبدو فكرة هذا الجهاز الجديد جذابة لملايين الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في النوم. في الوقت نفسه، قد تثير هذه الميزة مخاوف تتعلق بالخصوصية، لاسيما بالنظر إلى تاريخ Google الطويل في المراقبة عبر الانترنت لجمع التفاصيل الشخصية (كالاهتمامات والعادات)، وذلك للمساعدة في بيع الإعلانات الرقمية التي تحقق معظم إيراداتها.

قد تقوم Google بتعديل الميزة للعمل مع مجموعة أجهزة اللياقة البدنية (FitBit)، والتي استحوذت عليها في شهر كانون الثاني. على أي حال، هناك مخاوف من أن تقوم Google باستخدام هذه الأدوات للتعمق أكثر في الصحة الشخصية للأشخاص.

ما رد Google على هذه المخاوف؟

كمحاولة لنفي الاتهامات، تؤكد Google على ضمان الخصوصية في ميزة استشعار النوم . وسيكون لدى Nest Hub أيضاً عناصر تحكم تقول Google أنها ستوضحها عند تشغيل تتبع النوم، وستسهّل حذف البيانات من الجهاز.

في الواقع، سيتم الاحتفاظ بجميع الملفات الصوتية على الجهاز. وبذلك، لن يتم إرسالها إلى مراكز بيانات Google، على الرغم من توفير معلومات النوم الأخرى لإنشاء التقارير. قال “أشتون أودال”، كبير مديري المنتجات في Google Nest، أنه لن يتم استخدام أي من المعلومات التي تم جمعها من خلال ميزة استشعار النوم لبيع الإعلانات.

اقرأ أيضاً: Google ومساعدَيه الصوتيين Google NOW و Google Assistant فهل سيتجرأ على دمجهما؟

 

كُن المتلقي والناقد وشاركنا كل ما يجول في خاطرك ، هدفنا الإجابة عن أسئلتك بكل موضوعية ، لطرح سؤالك على المختصين مجاناً أدخل هنا

هجرة ، سفر ، أمن المعلومات ، ابتزاز ، استشارات طبية ، استشارات دينية

 

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى