اخبار السويد

نائبة رئيس الوزراء والمتحدثة باسم حزب البيئة تقرر التخلي عن مهامها

الدنمارك بالعربي -أخبار السويد: قررت إيزابيلا لوفين، نائبة رئيس الوزراء، والناطقة الرسمية باسم حزب البيئة السويدي، التخلي عن مهامها السياسية.

وفي تصريح لصحيفة داغنز نيهتر، قالت لوفين: “أعتقد أن هذا أفضل لي ولحزبي“. وأضافت أنه عندما يجد حزب الخضر بديلاً، فإنها ستستقيل أيضاً من منصبها كوزيرة للبيئة والمناخ.

وكتبت لوفين منشوراً على صفحتها على الفيسبوك قالت فيه أنها تتوق لقضاء وقتاً أكبر مع عائلتها وفي الكتابة.

وقالت: “”قراري اليوم يتعلق بشكل أساسي فيما إذا كان ينبغي أن أتابع عملي في السياسة لخمس سنوات مقبلة أم أعطي الفرصة لمتحدثة جديدة في الحزبلم يكن قراراً سهلاً، لكنني أعتقد أنه صحيح“.

وأخبرت لوفين الصحيفة بأن عامين قبل الانتخابات هو الوقت المناسب لاتخاذ القرار. وأن قرار المغادرة يجب ألا يُنظر إليه على أنه انتقاد للشريك الاشتراكي الديمقراطي.

بدوره وصف رئيس الوزراء، ورئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي، ستيفان لوفين، القرار بأنه مؤسف وغير متوقع.

وقال لوكالة الأنباء TT: “بالطبع أحترم قرار إيزابيلا لوفين، حتى لو كان مؤسفاً وغير متوقع. ستستمر إيزابيلا لوفين في الحكومة لفترة أطول، لكنها فعلت الكثير بالفعل من أجل حزبها وبلدنا“.

وأضاف: “لقد ساهم عملها في جعل السويد اليوم رائدة على مستوى العالم في مجال تغير المناخ. سنستمر كشركاء وزملاء لفترة أطول، ولكن عندما تغادر إيزابيلا لوفين، أتمنى لها كل التوفيق“.

المصدر SVT

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى