اخبار السويد

مدفع أثري ضمن مسروقات مصادرة.. والشرطة السويدية تبحث عن مالكه الأصلي

الدنمارك بالعربي ـأخبار السويد: بادرت الشرطة السويدية بمحاولة أخيرة للعثور على المالك الأصلي لمدفع حقيقي تم الاستيلاء عليه ضمن مجموع مسروقات صادرتها شرطة أوبسالا في تفتيش عام.

وقال يوناس إيرونين، المتحدث الصحفي باسم الشرطة، “ربما سرق المدفع من قصر أو مزرعة خاصة في أوبلاند.”

صادرت شرطة أوبسالا قبل عامين بضائع مسروقة، كان من ضمنها شيء غير اعتيادي؛ مدفع أثري حقيقي. ومنذ ذلك الحين، حاولت الشرطة تعقب المالك لكن دون جدوى. قال يوناس إيرونين، “إنها قطعة جميلة وتبدو قديمة حقًا. بحثنا في سجل البضائع الوطنية وحاولنا مطابقتها مع تقارير السرقة.”

ونظرًا لأن الشرطة لم تنجح بالطرق المعتادة، قررت الإعلان عن ذلك عن طريق وسائل الإعلام.

مدفع من القرن السابع عشر أو الثامن عشر

تخمن الشرطة أن المدفع كان في قصر أو مزرعة في إحدى الغابات. وقال بيريت شوتز، نائب مدير متحف أوبلاندز، “لم يتم استخدام المدفع في القتال. أعتقد أنه مدفع لإلقاء التحية في المناسبات الاحتفالية.” ويعتقد شوتز أن المدفع يعود إلى القرن السابع عشر أو الثامن عشر.

محاولة أخيرة

وأوضحت الشرطة أن هذا الإعلان هو بمثابة المحاولة الأخيرة في هذه القضية، إذ لم يعد بالإمكان الاحتفاظ به في مخازنها. وقال يوناس إيرونين، إنه في حال لم تنجح هذه المحاولة فستلجأ الشرطة إلى إحدى الخيارات المتبقية؛ إما إتلافه أو بيعه في مزاد أو نقله إلى أحد المتاحف إذا كان له قيمة ثقافية وتاريخية كبيرة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى