السويد

لا سيارات بالبنزين والديزل ابتداءً من 2025 والوصول بالسويد خالية من البنزين والديزل في2030

لا سيارات بالبنزين والديزل ابتداءً من 2025 والوصول بالسويد خالية من البنزين والديزل في2030

صرح حزب البيئة السويدي أنه سوف يبدأ في تقديم خطته  لوقف استخدام سيارات البنزين والديزل في السويد بحلول العام 2030 أي في غضون ثماني سنوات من الآن ، مقترحاً التخلص التدريجي من استخدام جميع أنواع الوقود (بنزين -ديزل ..).

ووفقاً لحزب البيئة السويدي ،فأن خطته هي وقف كامل وانهاء تصنيع وبيع سيارات البنزين والديزل التي تستخدم في السويد  ، على أن تبدأ هذه الخطة تدريجيا بدءاً من العام 2025. وبحلول العام 2030 تكون السويد خالية من  أي سيارة تعمل على الوقود (بنزين – ديزل)  .

أما المواطنين الذين لم يشتروا سيارات كهربائية ولا يزال لديهم سيارات تعمل بالبنزين أو الديزل فيجب أن ينتقلوا إلى استخدام الوقود النظيف الحيوي الصديق للبيئة بدلاً  من البنزين والديزل ، وهو وقود باهظ السعر بمقدار 3 أضعاف عن الوقود (البنزين والديزل) ، بحيث يتوقف تماماً استخدام للوقود الأحفوري مثل الفحم والنفط والغاز.

ورداً على سؤال عن كيفية تأثر الناس في المناطق ذات الكثافة السكانية المنخفضة ا والذين يعيشون في الريف واعتمادهم على سيارات رخصية والبنزين والديزل . فذلك سيكون مكلفاً في المستقبل”.

أجاب : سندعم الذين يعيشون في الريف والضواحي لشراء سيارة صديقة للبيئة، مقارنة بأولئك الذين يعيشون في المدن الكبرى.  وتقديم الدعم والقروض الميسرة لتحويل أسطول السيارات التي تعمل  بالقود لسيارات كهربائية  وإنتاج الطاقة المتجددة وتوسيع شبكات الكهرباء، والاستثمار في شبكات النقل العام والسكك الحديدية والدراجات وطموحنا هو ألا يتضرر الشعب وسكان الريف. فمع تحسين وتطوير أنظمة النقل يمكننا الوصول لهذا الهدف

أخبار السويد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى