قوانين السوسيال وكيف يمكننا تغييرها

قوانين السوسيال وكيف يمكننا تغييرها هي اخر ما سوف نقدمه لكم من خلال تقريرنا المفصل.

عندما تواجهنا مصاعب مع آليات عمل السوسيال، أو عندما يكون لدينا بعض التحفظات على عملها، أو على أجزاء من عملها،

من المفيد أن نفهم الطريقة التي يمكن فيها تغيير عمل السوسيال بشكل قانوني.

السوسيال، أو دائرة الخدمات الاجتماعية ، هي دائرة تتبع مجلس الخدمات الاجتماعية والرعاية .

القانون الرئيسي الذي يحكم عملها هو قانون الخدمات الاجتماعية (2001 : 453). 

يمكنكم قراءة مقالنا عن مدينة الغردقة المصرية كأفضل وجهة سياحية في العالم.

توجد بعض القوانين الفرعية التي تحكم عمل السوسيال، سواء المكملة أو القوانين في البلديات،

ذلك أنّ من مسؤولية البلديات تنظيم عمل السوسيال ووضع الطرق اللازمة لتأديته هدفه في حدود البلدية.

لكننا في هذا المقال سنتحدث عن القانون الرئيسي فقط لأنّ إيراد القوانين الخاصة بالسوسيال في البلديات يحتاج إلى صفحات أكثر بكثير ممّا يحتمله مقال،

علاوة على التركيز على كلّ بلدية على حدة، الأمر الذي يمكن أن نقوم به لاحقاً لنغطي جميع البلديات في السويد.

قانون الخدمة الاجتماعية

تمّ إقرار قانون الخدمة الاجتماعية المعمول به في السويد اليوم في 7-6-2001. وهو كجميع القوانين التي تصدر في السويد، تحتاج إلى أغلبية برلمانية كي تتحوّل إلى قانون.

وقد طرأت عدّة تغييرات عليه، من أبرزها القانون (2011 : 328)، و (2003 : 192)، و (2003 : 199).

لهذا علينا التعامل مع قانون الخدمة الاجتماعية بوصفه قانوناً عادياً، وذلك بغض النظر عن مشاعرنا أو تجاربنا مع مؤسساته.

المراحل التي يمرّ فيها القانون

حتى يتم إقرار قانون جديد أو تعديل على قانون قائم في السويد، تقوم الحكومة بتقديم مشروعها إلى البرلمان.

ولكن يمكن لأعضاء البرلمان أن يقدموا أيضاً مشاريع قوانين، وتسمّى عندها مقترحات ، ويمكن للجان البرلمانية اقتراح مشروع قانون، ويسمى عندها مبادرة اللجنة.

يعلن المتحدث باسم البرلمان عن الاقتراح، ثمّ يتمّ إرساله إلى اللجنة البرلمانية لدراسته.

تقوم اللجنة البرلمانية بعد ذلك بإعادة المقترح للبرلمان مع توصياتها بخصوصه.

يناقش البرلمان المشروع أو اقتراح التعديل بشكل علني. بعدها يقوم أعضاء البرلمان البالغ عددهم 349 عضواً بالتصويت لصالح إقرار المشروع، أو ضده، أو الامتناع عن التصويت.

ويحتاج المشروع أو اقتراح التعديل إلى أغلبية برلمانية ليتمّ إقراره.

للمزيد تابعوا صفحة السويد بالعربي على موقع غوغل نيوز عبر الرابط التالي

المصدر

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى