السويد

حنيف بالي : لن أخوض الانتخابات البرلمانية وسوف اعتزل العمل السياسي

حنيف بالي : لن أخوض الانتخابات البرلمانية وسوف اعتزل العمل السياسي

جنيف بالي النائب البرلماني عن حزب المحافظين (المعارض) في البرلمان السويدي والمثير للجدل بتصريحاته ومواقفه المعادية للمهاجرين والهجرة والإسلام يعلن اعتزاله العمل السياسي وعدم خوضه للانتخابات البرلمانية القادمة رغم اعتقاده أنه قادر على الفوز ..ولكن يريد إنهاء هذه المرحلة من حياته.

 

وجاءت تصريحات “حنيف بالي” من خلال منشورات على حسابه الشخصي على تويتر وفيس بوك   وقال “بالي” أنا متحمس جداً لفصل جديد في حياتي والابتعاد عن السياسة. ولن اترشح  في الانتخابات العامة المقبلة. لقد أبلغت لجنة الترشيح اليوم أنني لن أكون على القائمة البرلمانية لحزب المحافظين في انتخابات 2022 .

وجاء قرار “جنيف بالي” بعد سلسلة من المشاكل والبلاغات القانونية ضد تتهمه بالتحرش بطفله لاغراض جنسية وبالفعل تم فتح تحقيق في هذه القضية وغلقها لعدم كفاية الأدلة ، ولكن “بالي” تعرض لحملة إعلامية جعلته ينعزل في منزله لأسابيع بسبب هذه القضية 

 

أخبار السويد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى