السويد

الــFörsäkringskassan تدرس منح إعانة المرض لمن يعاني من متلازمة التعب والاكتئاب والألم

الــFörsäkringskassan تدرس منح إعانة المرض لمن يعاني من متلازمة التعب والاكتئاب والألم

تودّ مصلحة الشؤون الاجتماعية ” Försäkringskassan  ”  من المحكمة الإدارية العليا أن تقرِّر ما إذا كان ينبغي منح إعانة المرض، بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من تشخيصات مثل متلازمة التعب والاكتئاب والألم ؟. واعتبرت مصلحة الشؤون الاجتماعية ” Försäkringskassan  ” أن هذا القرار هو ضمن الدراسة الفعلية في الوقت الحالي وفق ما نشر راديو السويد

في يونيو/حزيران اختارت محكمة الاستئناف الإدارية  اتباع خط وكالة التأمينات الاجتماعية السويدية Försäkringskassan التي ترفض منح مساعدات إعانات المرض لمن لديه أمراض تتعلق بالإكتئاب أو الشعور بالغرهاق والتعب ، وبالتالي تم رفض دفع المساعدات لامرأة مصابة بمتلازمة التعب بسبب   بسبب عدم وجود نتائج فحص طبي تثبت وجود مرض لدى المرأة !  .

ولكن تم استئناف الحُكم بالمحكمة العليا السويدية ، والممثل القانوني  الذي استأنف الحكم امام المحكمة الإدارية العليا قال معلقًا: من المهم للغاية أن تثير المحكمة الإدارية العليا القضية للنظر فيها على وجه التحديد لأنها تتطلب إرشادات أكثر تفصيلًا فيما يتعلق بالتقييم حول هذا النوع من القضايا بمعنى هل يحق لمن يعاني من مشاكل نفسية طارئة وتعب أو لآلم عام الحصول على تعويضات المرض أو لا ..وماهي الشروط أن وجدت ؟.

الجدير بالذكر هو أنّ محاكم الاستئناف الأربع في السويد  لديها وجهات نظر مختلفة حول أهمية نتائج الفحص في تقييم الحق في إعانة المرض لمن لديه مشاكل نفسية طارئة لم تُصنف بأنها مرض ، وأجرت المحاكم الأربع تقييمات مختلفة لأكثر من عشر سنوات، وهي تعتقد أنّ هناك حاجة كبيرة للتوضيح في هذه المسألة.

روث البير  أستاذة القانون في جامعة أوميو معلقةً :- ” هذه قضية مهمة للغاية تهم الكثير من الناس، ويصعب على الأفراد فهم ما الذي يحتاجون إلى اثباته من أجل الحصول على تعويض، لذلك هذا أمر بالغ الأهمية من منظور الأفراد من وجهة النظر القانونية”.

أخبار السويد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى