الاعراض الاكثر شيوعاً عند الاصابة بمتحور اوميكرون

الاعراض الاكثر شيوعاً عند الاصابة بمتحور اوميكرون

فرض متحور فيروس كورونا الجديد “أوميكرون” نفسه بقوة، وانتشر في مختلف دول العالم، خلال فترة وجيزة.

وذكرت صحيفة “الصن” البريطانية أن أوميكرون جاء بأعراض مختلفة عن المتحورات السابقة،

مبرزة أنها شبيهة إلى حد كبير بأعراض نزلات البرد.

وكانت المتحورات السابقة تثير أعراضا مثل الحمى وفقدان حاستي التذوق والشم وصداع الرأس.

أما المتحور أوميكرون، فيؤدي إلى حكة في الحلق وسيلان الأنف والعطس وصداع الرأس، إلى جانب آلام العضلات.

اقرأ المزيد من المقالات عبر موقعنا من هنا.

كما عانى بعض الأشخاص المصابين بأوميكرون من الإسهال والغثيان والقيء وفقدان الشهية وضيق في التنفس.

ووجدت دراسة حديثة، قادتها “كلية كينغز لندن”، أنه “إذا أصبت بنزلة برد خلال هذه الأيام،

فمن المحتمل أن تكون مصابا بكورونا بنسبة 50 بالمئة”.

اوميكرون وعودة القلق الصحي والاقتصادي بسبب عودة الاعراض بقوة للواجهة.

حيث أن السويد ما زالت تواجه أقسى موجات الاصابة بفيروس كورونا والمتحور اوميكرون.

حيث سجلت البلاد حوالي 100 الف اصابة في جميع أنحاء السويد خلال24 ساعة.

وقد تعددت درجات الاصابة بين المتوسطة والقاسية والخفيفة ايضاً.

كذلك سجلت بحدود ال50 حالة وفاة و30 حالة حرجة في غرف العناية المشددة.

في ذات الوقت أعلنت شركة فالنيفا الفرنسية للتكنولوجيا الحيوية، الأربعاء، أن دراسات أولية أظهرت أن 3 جرعات من لقاحها المرشح للوقاية من كوفيد-19 أبطلت مفعول المتحور “أوميكرون”.

وأضافت أن جميع عينات اللقاح التي تم اختبارها أنتجت أجساما مضادة نجحت في إبطال مفعول الفيروس الأصلي والمتحور دلتا،

في حين أن 87 بالمئة من العينات نجحت في تحييد المتحور “أوميكرون”.

وقال كبير الأطباء بالشركة خوان كارلوس جاراميو في بيان: “سعداء للغاية بهذه النتائج”،

مشيراً إلى أنها دعمت نتائج تجربة سابقة أظهرت استجابة مناعية أفضل بعد تلقي جرعتين من اللقاح.

وتتوقع فالنيفا الحصول على الموافقات التنظيمية للقاحها في غضون شهرين أو أكثر قليلا.

وإذا تمت إجازة اللقاح في أوروبا، فمن المتوقع أن يبدأ تسليم الجرعات هناك في أبريل.

لاتنسوا القيام بتحميل تطبيقنا على هواتفكم الذكية من خلال الرابط الموجود هنا

المصدر

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى