اخبار السويد

آندش تيغنيل: شهر مايو/ أيار قد يكون نقطة تحول في وضع العدوى في البلاد

 

الدنمارك بالعربي ـ أخبار السويد : أبدى عالم الأوبئة آندش تيغنيل تفاؤله حول تحسن الأوضاع في الفترة المقبلة وتحديدًا في شهر مايو/ أيار المقبل، مشيرًا إلى أن هذا الشهر سيكون نقطة تحول في الوباء بسبب اجتماع عدة عوامل مثبطة للفيروس؛ كأشعة الشمس ودرجات الحرارة المرتفعة واللقاحات.

كما يعتقد تيغنيل أن الوضع في السويد قد تحسن بالفعل في الوقت الراهن، وأضاف، “بالتأكيد سيتحسن الوضع أكثر في مايو/ أيار المقبل، وأعتقد أن هذا تقييم معقول، لكنني لست متأكدًا من أن التحول سيكون دراماتيكيًا هذه المرة كما كان من قبل، خاصة وأن اللقاح يمثل عامل يبطئ من انتشار العدوى.”

وأكد تيغنيل على أن فيروس كورونا يتأثر بشكل واضح بالفصول، لذا فإن حلول الربيع وارتفاع درجات الحرارة والشمس ستلعب جميعها دورًا في تقليل العدوى.

وأضاف تيغنيل “لا يعتمد الأمر على ارتفاع درجة الحرارة وضوء الشمس فحسب، بل يعتمد أيضًا على الطريقة التي نعيش بها؛ فإذا قضينا المزيد من الوقت في الهواء الطلق وحافظنا على التباعد الاجتماعي، فقد يكون ذلك مهمًا للغاية.”

وسبق أن صرحت رئيسة الوزراء الدنماركية ميت فريدريكسن في خطابها للعام الجديد إن البلاد ستصل إلى نقطة تحول في الوباء في عيد الفصح المقبل. لكنها قدمت مؤخرًا تقييمًا آخر يؤكد على أن التحول سيأتي في مايو/ أيار، خاصة مع الانتهاء من تطعيم كل شخص فوق سن الخمسين بالإضافة إلى أولئك الذين ينتمون إلى الفئات المعرضة للخطر في الدنمارك.

المصدر expressen

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى