أخبار الدنماركاخبار السويدالدنمارك بالعربي

ما هو سبب وراء انخفاض مبيعات سلسلة الملابس السويدية ’’H&M’’؟؟؟؟؟؟

ما هو سبب وراء انخفاض مبيعات سلسلة الملابس السويدية ’’H&M’’؟؟؟؟؟

شهدت سلسلة الملابس السويدية H&M انخفاضًا كبيرًا خلال الإغلاق الثاني حيث تم إغلاق جزء كبير من المتاجر.

 

 

وانخفضت المبيعات بنسبة %27 لتصل إلى 40 مليار كرون سويدية في ديسمبر ويناير وفبراير. جاء ذلك في حسابات H&M للربع الأول, حيث تم إغلاق ما يصل إلى 1.800 من متاجر H&M – أي ما يعادل ثلث المتاجر.

 

 

تعد الدنمارك من بين البلدان التي شهدت فيها H&M أكبر انخفاض في أشهر الشتاء, وانخفضت المبيعات في الدنمارك , حيث تمتلك H&M 104 متجرًا بنسبة %45. ولا بد من ملاحظة ذلك في ضوء حقيقة أن المحلات التجارية أُغلقت قسراً جزء من شهر ديسمبر وكذلك طوال شهري يناير وفبراير.

 

في السويد التي لم يكن لديها متاجر مغلقة تراجعت المبيعات بنسبة %20 تقريبًا في نفس الفترة. بينما تم إغلاق المتاجر شهدت H&M زيادة كبيرة في المبيعات عبر الإنترنت.

 

 

زادت المبيعات عبر الإنترنت بنسبة %57 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. لكن هذا لم يكن كافيًا لوقف حقيقة وجود عدد أقل بكثير من العملاء في المتاجر الفعلية, وهذا يعني أن الانخفاض الكبير في المبيعات  H&M يدل على أنها لديها عجز قدره 1,2 مليار كرون سويدي. هذا يتوافق مع ما يقرب من 900 مليون كرون دنماركي.

 

 

في نفس الفترة من العام الماضي حققت سلسلة الملابس ربحًا يقارب 2,2 مليار كرون سويدي.

كتبت H&M في الحسابات أن شهر مارس عرض زيادة كبيرة في المبيعات بنسبة %55

 

 

ومع ذلك يجب النظر إلى التقدم الملحوظ في ضوء حقيقة أن شهر مارس من العام الماضي كان سيئًا للغاية من حيث المبيعات بسبب الجولة الأولى من الإغلاق في معظم أنحاء العالم.

تمتلك H&M حوالي 5.000 متجر حول العالم.

•••

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى