fbpx

غالبية المعلمين الذين توظفوا حديثاً لا يحملون شهادة معلم وإنما يحملون شهادة ثانوية فحسب!

في سبيل ملئ النقص في الأيدي العاملة، تم حديثاً توظيف عدد كبير من المعلمين الذين لا يحملون شهادة معلم. وإنما قد أنهوا دراستهم الثانوية فحسب!

قد يكون مدرس ابنك لا يملك في حوزتهم شهادة معلم!

ليس من الضروري أن تكون قد تلقيت تدريب المعلم للعمل كمدرس. وإذا نظرت إلى المعلمين المعينين حديثاً، فهناك العديد ممن لم يتلقوا التدريب.

هذا ما كتبته بوليتيكن على أساس التحليل الذي تقف وراءه جمعية المعلمين الدنماركية مع Arbejderbevegelsens Erhvervsråd (AE).

يُظهر التقرير أن أكثر من واحد من كل ثلاثة من المعلمين المعينين حديثاً في العام الدراسي 2020/2021 -أي ما يعادل 35.6 في المائة- لم يتلقوا تدريباً للمعلمين. هذا يتوافق مع 2730 شخصاً.

غالبية الموظفين الجدد الذين ليس لديهم مؤهل تعليمي حاصلون على تعليم ثانوي كأعلى تعليم مكتمل، كما كتب Politiken.

هذا أمر مقلق بالنسبة للمدرسة الابتدائية ويعني أن التلاميذ لا يتعلمون بمنهجية أكادمية كما يجب. يعتقد ذلك جوردون أورسكوف مادسن، رئيس جمعية المعلمين الدنماركية.

“يمكن للشخص الخاضع لامتحان البجروت أن يكون لديه نوايا حسنة وأن يبذل قصارى جهده، ولكن أن يقف في فصل من 26 طالباً هو أمر يفوق معرفته. كما أن شخص غير متعلم أكادمياً هو غير قادر على رفع المستوى التعليمي في مدارس البلاد”.

“يتطلب الأمر معلماً مدرباً وخبرة ودعماً من الخارج”، كما يقول لـ Politiken.

يشمل التحليل المعلمين الذين قضوا شهراً مع ما لا يقل عن 80 ساعة مدفوعة الأجر في العام الدراسي المدروس.

على الرغم من أن الرقم يشمل بدائل غير موظفين في وظائف دائمة، إلا أنه وفقاً لـ Politiken، يعتقد كل من المعلمين ومدراء المدارس وأولياء الأمور أنها مشكلة مع العديد من المعلمين غير المدربين.

كان هناك أيضاً تركيز سابق على حقيقة أنه ليس كل من يعمل كمدرس هو حاصل على درجة معلم.

في مايو من العام الماضي، كتبت رابطة المعلمين الدنماركية أن كل خمسة مدرسين تقريباً في المدارس الابتدائية لم يتلقوا تدريباً للمعلمين.

وقد كانت نقطة البداية هي عندما تم حساب نسبة المعلمين في عام 2019 الذين تلقوا دورة تدريب المعلمين.

حيث وجدت الإحصائية أن 18.1 في المائة منهم لم يتلقوا أي تدريب للمعلمين.

ومع ذلك، فقد استند هذا الرقم إلى العدد الإجمالي للمعلمين وليس فقط على التعيينات الجديدة، والتي يركز عليها التحليل الجديد.

في عام 2021، أفادت نقابة المعلمين أن نسبة المعلمين غير الحاصلين على درجة المعلم قد زادت بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة.

المصدر

تابعو الدنمارك بالعربي على