تعرف على أكثر الكلمات “البذيئة” استخداماً في الدنمارك!

هل أصبح من المقبول استخدام الكلمات البذيئة؟!

تعرف على أكثر الكلمات البذيئة استخداماً في الدنمارك!

تتفاجأ الباحثة التي نقل عنها هذا المقال من أن كبار السن قد انضموا إلى الموجة وبدؤوا استخدام كلمات مثل “fuck” في أحاديثهم.

Fuck، sgu و pis!  يمكننا أن نسمع هذه الكلمات الأقل احتراماً خلال نوبات الغضب أو الانزعاج.

ولكن هناك فرق كبير بين الكلمات التي تستخدمها الأجيال المختلفة.

حيث أظهرت دراسة جديدة من مجلس اللغة الدنماركي أن حدودنا للكلمات البذيئة قد تغيرت. وأن العديد منا أصبح ينظر نظرة أكثر اعتدالاً على عدد منها.

أصبحت الكلمات التي نستخدمها أقوى في السنوات الأخيرة. ولم تعد كلمات مثل “piss” و “damn” تعتبر كلمة نابية، كما تقول Marianne Rathje، باحثة أولى في مجلس اللغة الدنماركي وأحد مؤلفي الدراسة.

هذه الكلمات لم تعد تصنف ككلمة بذيئة

في الاستطلاع، طلب مجلس اللغة الدنماركي من 1216 دنماركياً أن يذكروا رأيهم بعدد من الكلمات في الاستبيان.

في دراسة مماثلة أجروها قبل عشر سنوات. وبعد مقارنة النتائج، اتضح أن شيئاً ما قد حدث لتأثير هذه الكلمات.

لكن الأجيال تختلف أيضاً حول الكلمات التي تنتمي إلى فئة الكلمات البذيئة على الإطلاق.

الخلاف الأكبر يدور حول كلمة “sgu”، والتي يعتبرها 71% من كبار السن كلمات بذيئة، في حين أنها تنطبق فقط على 18% من الشباب.

في عام 2011، أجاب 47% من الشباب بأنهم ينظرون إلى كلمة “sgu” على أنها كلمة بذيئة، في حين أن مفهوم الكلمة لم يتغير بالنسبة للجيل الأكبر سناً.

ميّزت الدراسة بين الشتائم المختلفة. أولاً كلمات  لا تستهدف الناس، لكنها تستخدم للتعبير عن المشاعر أو المواقف. وكلمات أخرى، تستهدف الناس ويمكن أن تكون كلمات مثل “idiot”  “spad”.

بينما يشير كبار السن عادة إلى “fuck” على أنها أسوأ كلمة. هناك العديد من الشباب الذين يخلطون بين الكلمات البذيئة والشتائم.

في مجلس اللغة الدنماركي، لاحظوا أن المزيد من الشباب يشيرون إلى الإهانات مثل “luder” أو “smatso” عند سؤالهم عن الكلمات التي يعتقدون أنها أبشع.

بشكل عام، تشير الدراسة إلى أن جيل الشباب ينظر إلى هذه الكلمات على أنها أقل “بشاعة أو slemme” من الجيل الأكبر سناً. من بين الكلمات البذيئة المفضلة لدى الشباب هي كلمات “piss” و “fuck” و “shit”.

ماذا عن “fuck”

في عام 2011، اعتقد 64% من كبار السن أن “fuck” كانت كلمة بذيئة، ولكن بعد عشر سنوات، ينطبق هذا على 87% من كبار السن.

“قد يكون السبب في ذلك هو أن الكلمات الأخرى تعتبر ضعيفة لدرجة أن كلمة “fuck” هي واحدة من الكلمات الوحيدة التي بقيت فيها قوة”، كما تقول.

بشكل عام، أصبح استخدام  الكلمات البذيئة أكثر انتشاراً في كل شيء من الصحف إلى تلفزيون الأطفال وبرامج الواقع!. وفي مجلس اللغة الدنماركي، يرون أن الكلمات البذيئة تُستخدم أكثر فأكثر بنفس الطريقة التي تستخدم بها كلمتا “øv” و “åh”.

“لدي ابنة مراهقة تبلغ من العمر 16 عام تقول “fuck” طوال الوقت. قبل عشر سنوات، صححتها عندما قالت ذلك، لكنني بالكاد ألاحظ ذلك اليوم”، كما تقول.

أصبحت الكلمات البذيئة مقبولة ومستخدمة في لغتنا لدرجة أننا لم نعد نعتبرها شيئاً يجب علينا الامتناع عن استخدامه.

“قد يقلق هذا التطور أولئك الذين لا يحبون الكلمات البذيئة. لأنه قد يعني أننا نستخدم المزيد منها عندما لا ننظر إليها على أنها “grimme” بشكل خاص”.

لذلك، فهي تعلق أهمية على حقيقة أن لغتنا يمكن أن تتطور لتصبح أقبح.

المصدر

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى