المزيد من نقص العمالة، لكن هناك الكثير من الإصلاحات المرتقبة

هناك بعض الإصلاحات المرتقبة لشغل نقص العمالة في البلاد والتي ستتضمن توظيف المزيد من المهاجرين غير الغربيين.

إصلاحات لتصحيح نقص العمالة في طريقها للدنمارك

تشعر الحكومة الجديدة بالقلق إزاء نقص العمالة وتعتبره أحد أكبر التحديات التي يتعين حلها. والتي سيتم تنفيذها من خلال سلسلة من الإصلاحات.

لذلك تود الحكومة زيادة العمالة بمقدار 45.000 شخص. يجب أن يحدث هذا قبل عام 2030.

يجب أن يتم ذلك خلال المزيد من الأشخاص الذين ينتقلون من دوام جزئي إلى دوام كامل.

كما يجب أن يكون هناك المزيد من المهاجرين غير الغربيين في الوظائف، ويجب أن يكون هناك المزيد من العمال المهرة، والعمال غير المهرة يجب أن يصبحوا ماهرين.

في الوقت نفسه، يجب أن يكون هناك عدد أقل من العاطلين عن العمل على المدى الطويل.

سيؤدي ذلك إلى زيادة الناتج المحلي الإجمالي بنسبة مئوية واحدة والتي تقابل 26 مليار كرون في عام 2030.

يجب إيجاد 31.500 شخص من خلال إصلاحات ملموسة.

و يجب العثور على 4.000 شخص من خلال نظام دعم الأعمال الجديد. ثم يجب العثور على شخص 13.500 يملكون إمكانات جديدة.

قد يكون ذلك عبر تقليل الغياب المرضي أو أن ينتقل المزيد من الناس من دوام جزئي إلى دوام كامل.

المصدر: الدنمارك من كل الزوايا

مصدر 2

اقرأ أيضاً:

سيتم إغلاق مراكز العمل المسؤولة عن التوظيف في البلاد والبالغ عددها 94!

تابع الدنمارك بالعربي علىتابع الدنمارك بالعربي على جوجل نيوز

مقالات ذات صلة