الإبلاغ عن ما يزيد عن 6000 ضرر إثر العاصفة “مالك”

حتى ظهر يوم الجمعة، تم تلقي ما يزيد عن 6000 إبلاغ عن ضرر تسببت به العاصفة “مالك”.

“مالك” تتسبب بـ 6000 ضرر في أنحاء الدنمارك

في يوم السبت من الأسبوع الماضي، ضربت العاصفة “مالك” الدنمارك برياح بقوة الإعصار بالإضافة إلى موجة عواصف في عدة أجزاء من البلاد.

وقد أعطت العاصفة والضرر الذي سببته شركات التأمين ما يكفي من الإصلاحات للتعامل معها في الأسبوع الماضي.

يقول فريدريك سيورسليف سوغارد، مدير المطالبات في Tryg:

“لقد كانت بالتأكيد عاصفة سيئة، وهناك الكثير من العملاء الذين تأثروا بإصابات”.

ويقول إن الشركة كانت تراقب عن كثب التقارير الواردة من خبراء الأرصاد الجوية في الفترة التي سبقت العاصفة.

“لقد شعرنا بالارتياح من مستوى الضرر ولكن لا يزال هناك الكثير من الإصابات، وهناك العديد من العملاء المتضررين من العاصفة”، كما يقول.

عواصف بقوة الأعاصير في الجزء الشمالي الغربي من الدنمارك

التهديد بحدوث فيضانات على إثر العاصفة “مالك”

كما أكد Tryg أن عدد الأضرار التي سببتها “مالك” يصل إلى ضعف عدد الأضرار التي سببتها  العاصفة أورد في عام 2016.

إلا أنها كذلك لم تتفوق على العدد الكبير من الأضرار الذي تسببت به عاصفتا ألان وبوادل في عام 2013.

إذ تم الإبلاغ حينها عن ما يزيد عن 45,000 تضرر.

 كما يقدر أن تكلفة الأضرار التي تسببت بها مالك ستتراوح بين 30 و 35 مليون جنيه دانك.

وعلى سبيل المقارنة، كلفت العواصف ألان وبوادل 233 مليون و141 مليون جنيه على التوالي.

حتى ظهر يوم الجمعة، تم تلقي ما يزيد عن 6000 ضرر إثر العاصفة "مالك". وتم الذكر في المقال عن التقدير الأولي للضرر المادي الحاصل والذي لا يقا

لحسن الحظ، تنحصر الأضرار بأضرار المباني، كما تصنف على أنها خفيفة

في حين يقول تريغ إنه لا يزال من السابق لأوانه تحديد مقدار الضرر المادي الحاصل،

صرحت شركة التأمين ان الغالبية العظمى من الأضرار هي أضرار طفيفة .

يقول فريدريك سوغارد أن ما يقارب من جميع الأضرار هي أضرار المبنى.

“أعتقد أن أحد الأسباب التي تجعل الضرر هنا أقل مما رأيناه في العواصف الأخرى هو أن الناس أصبحوا أفضل وأفضل في أخذ تدابير الوقاية”.

“كان هناك الكثير من التحذيرات، وأصبح الناس أفضل في تعلم كيفية ربط الترامبولين حتى لا ينتهي بها المطاف على السطح”، كما يقول.

وعلى الرغم من مرور أكثر من أسبوع على ضرب مالك للدنمارك، إلا أن شركات التأمين تتوقع أن تستمر تقارير الأضرار في الوقت المقبل.

تابعوا أخبار الدنمارك والعالم على جوجل نيوز أضغط هنا

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى