قتلت مسنة وكادت أن تقتل 3 آخرين، ما هو اضطراب الشخصية الذي تعاني منه؟

قامت مساعدة sosu بإعاطاء أدوية منتهية الصلاحية لأربعة مسنين ما تسبب في مقتل مسنة وتسمم الثلاثة الآخرين ويعزى ذلك إلى اضطراب الشخصية لديها.

ما هو اضطراب الشخصية الذي تعاني منه هذه الـ sosu؟

مساعدة sosu البالغة من العمر 60 عاماً من Randers مذنبة بأربع محاولات قتل.

قررت المحكمة في Randers ذلك صباح الأربعاء.

وبالتالي لم يتم إدانتها بارتكاب جريمة القتل العمد.

واتُهمت المرأة بتسميم ما مجموعه أربعة من السكان في مكان عملها، Plejecenter Tirsdalen في Randers، بدواء لم يكن من المفترض أن يتناوله المسنين الأربعة.

وتوفيت امرأة تبلغ من العمر 81 عاما من بين الأربعة.

تم نقل الثلاثة الآخرين إلى المستشفى سبع مرات وكانت حياتهم في خطر عدة مرات. لذلك، ورد في لائحة الاتهام جريمة قتل واحدة وسبع محاولات قتل.

وجدت المحكمة أنه ثبت أن المدعى عليها أعطت الأدوية الأربعة القديمة Baclofen ،Mirtazapen، وDiazapam.

ومع ذلك لا تعتقد المحكمة أنه يجب إدانتها بالقتل العمد. وبدلاً من ذلك أدينت بأربع محاولات قتل وأربع حالات اعتداء أسفرت إحداها عن الوفاة.

استدلال المحكمة هو أن المدعى عليه كان لديها معرفة بالطب أكثر مما يمكن توقعه من مساعدة sosu لكن معرفة أقل من الممرضة.

لذلك وجدت المحكمة أنه لم يثبت أن المرأة البالغة من العمر 60 عاماً قد أدركت احتمال وفاة المسنين الأربعة في المرة الأولى التي تسمموا فيها.

لذلك تمت تبرئتها من جريمة القتل والشروع في القتل في أول أربع تهم، رغم أنها أرسلت أربعة أشخاص إلى المستشفى ومعهم أدوية لا ينبغي أن يحصلوا عليها.

وبحسب لائحة الاتهام، توفي أحدهم، بينما كان اثنان آخران في خطر مميت.

هذه هي التهم التي أدينت بها

بعد ذلك، ومع ذلك، كان عليها أن تدرك أن الدواء كان يهدد حياتهم كما تعتقد المحكمة. ولذلك فقد أدينت بمحاولة القتل في التهم الأربع التالية.

هنا، تم نقل الناجين الثلاثة مرة أخرى إلى المستشفى ما مجموعه أربع مرات. ووفقاً لقرار الاتهام، كانوا جميعاً في خطر مميت.

وتنفي مساعدة sosu أنها أعطت السكان أدوية لا ينبغي أن يحصلوا عليها ودفعت بأنها غير مذنبة.

لكن المحكمة وجدت تفسيرها غير متماسك وأكدت المحكمة أنه كان بحوزتها مادتين من المواد الثلاث التي كانت موجودة في أجساد المسنين الأربعة عندما تم القبض عليها. كانت قد سرقت الدواء من المرضى في دار رعاية المسنين.

ولذلك فقد أدينت أيضاً بالسرقة وإساءة استخدام المنصب.

بعد أن يعطي رئيس المحكمة أسباب حكم الإدانة، يتعين على المدعي العام والدفاع أن يناقشوا العقوبة التي يعتقدون أنها مناسبة.

وتبين خلال المحاكمة أن المتهمة تعاني من اضطراب في الشخصية.

وفقاً للأطباء من المحتمل أن يكون اضطراب الشخصية السادية.

يتميز بحقيقة أن الشخص مستبد ويميل إلى التأكيد على صفاته الخاصة ويفتقر إلى مراعاة الآخرين.

وفقا للمدعي العام فهي تعتبر نفسها “ملاك منقذ” فيما يتعلق بعالم فوضوي وغير عادل.

اضطراب الشخصية نفسه عانت منه الممرضة Christina Aistrup Hansen، التي حُكم عليها بالسجن لمدة 12 عاماً لارتكابها أربع محاولات قتل ضد مرضى في مستشفى Nykøbing Falster.

المصدر: الدنمارك من كل الزوايا

تابع الدنمارك بالعربي علىتابع الدنمارك بالعربي على جوجل نيوز

مقالات ذات صلة