fbpx

طائرة دون طيار (دونز) تحلق فوق حقل هالفدان برافو للنفط والغاز في الجزء الدنماركي من بحر الشمال

لوحظ تحليق طائرة دون طيار في حقل غاز دنماركي بعد أيام قليلة من الانفجارات في خطوط إمدادات الغاز "نورد ستريم"

طائرة دون طيار (دونز) تحلق فوق حقل هالفدان برافو للنفط والغاز في الجزء الدنماركي من بحر الشمال

ذكرت تقارير لوسائل إعلامية محلية نشاط غير مصرح به لطائرة (دونز) دون طيار تحلق فوق حقل هالفدان بارفو Halfdan  Bravo للنفط والغاز في القسم التابع للدنمارك من بحر الشمال،وحدث ذلك بعد مرورأيام قليلة على رصد طائرات مجهولة الهوية تحلق بالقرب من منصات الطاقة النرويجية بعد حادثة تسرب الغاز من خطوط  إمدادات الغاز “نورد ستريم” في بحر البلطيق في الدنمارك.

يقع حقل هالفدان برافو للنفط والغاز  غرب مدينة اسبيرج على بُعد 210 كيلومتراً منها. ووفقاً لما أكده خبير الطائرات دون طيار والأستاذ المساعد في قسم التكنولوجيا العسكرية في أكاديمية الدفاع الدنماركية ” أندرياس جراي”. فإن تحليق الطائرات دون طيار يحتاج سفينة لإرسال الطائرة وبدون طيار في الهواء. وأيضًا على المنصة يكون مداها حوالي 100 كيلو متر على الأغلب.

فيما قد ذكر الخبير جراي أن طائرات الدونز غالباً ما تكون مجهزة بكاميرات نهارية وليلية. كما ويرتكز هدفها الأساسي على جمع معلومات أو التخطيط لهجومات محتملة. وقد نبّه الخبير إلى وجود شكوك حول كون البنية التحتية الدنماركية مكشوفة مما يستدعي الحذر وأخذ الاحتياطات الجانبية.

من جانب آخر أكدت الشرطة الدنماركية TV2 أنها  لم تستطع بَعد معرفة عدد طائرات الدونز، أو  ما فعلته حول حقل هالفدان برافو و لا يمكنها جمع المزيد من المعلومات حول هذا الأمر رغم أنها تحقق في الحادث بأقصى ما تستطيع فعله.

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *