fbpx

تشهد أسعار الشقق في كوبنهاجن انخفاض كبير نتيجة التضخم وركود سوق الإسكان

انخفاض أسعار الشقق في كوبنهاجن بشكل خاص وفي الدنمارك بشكل عام نتيجة ركود سوق الإسكان بعد التضخم الأخير الذي خيم على السكان. 

انخفاض كبير بأسعار الشقق في كوبنهاجن

على مدى الأشهر الثلاثة الماضية، انخفضت أسعار الشقق التي يشغلها مالكوها في كوبنهاغن بنسبة جيدة تبلغ 14 في المائة منذ أن بلغت ذروتها في يوليو. وهذا ما أظهرته أرقام من سلسلة وكالة العقارات “هوم”.

وهذا يعني أن الأسعار الآن عند مستوى مارس العام الماضي.

يعتبر الانخفاض الأكبر على الإطلاق خلال ثلاثة أشهر في إحصائيات Home، والتي تعود إلى عام 2004
وبالتالي، فإن الوضع في سوق الوحدات السكنية في كوبنهاغن يتجاوز أيضا الأزمة المالية. 

وفقاً لـ Bjørn Tangaa Sillemann، وهو محلل كبير في Danske Bank -الذي يمتلك سلسلة وكالة العقارات Home- فإن الخطر مرتفع بشكل عام في سوق الإسكان في الوقت الحالي.

هذا ينطبق بشكل خاص على المناطق باهظة الثمن.

“إنه انخفاض عنيف ولا شك في ذلك. لكن عليك دائماً رؤيته في ضوء ما حدث في الفترة التي سبقت هذا الهبوط”.

كما يقول: “قد شهدنا أيضاً ارتفاعاً حاداً في الأسعار في الفترة التي سبقت هذا الانخفاض”.

في نفس الوقت الذي تنخفض فيه الأسعار، فإن عدد الصفقات والعروض تنخفض كذلك.

الأسباب المسيطرة لهذا الهبوط العنيف بالأسعار

وفقاً لـ Bjørn Tangaa Sillemann، هناك ثلاثة أسباب لهذا الهبوط العنيف بالأسعار. 

أولا وقبل كل شيء، ارتفعت أسعار الفائدة ارتفاعا هائلا في الأشهر الأخيرة، مما يجعل اقتراض المال لشراء منزل جديد أكثر تكلفة.

مع ارتفاع معدلات التضخم، يتراجع مشترو المنازل بشكل متزايد.

كما يقول كبير المحللين:

“نحن ننتقل من وقت كان فيه الناس على استعداد لإنفاق أموال إضافية والكثير من الوقت للعثور على منزل، إلى حالة يختل فيها البحث عن الاستقرار، لأنه يمكنك الآن أيضاً الخروج والسفر، على سبيل المثال”.

عادة، يمكنك رؤية سوق الإسكان في كوبنهاغن كنقطة انطلاق لبقية الدنمارك.

وفقاً لـ Bjørn Tangaa Sillemann، يفقد السوق أيضاً قوته على المستوى الوطني.

“لقد أصبح الاقتراض أيضاً أكثر تكلفة إذا كان عليك شراء أسهم في مكان آخر من الدنمارك كذلك، لكن الوضع استثنائي في كوبنهاغن”، كما يقول.

لذلك، فإن التوقعات العامة لبنك Danske Bank هي أن الأسعار في سوق الإسكان الدنماركي ستستمر في الانخفاض.

المصدر

تابعو الدنمارك بالعربي على