أخبار الدنماركألعابتعرف على الدنمارك

الدنمارك وإنجلترا تسعيان للاقتراب خطوة من قطر

الدنمارك وإنجلترا تسعيان للاقتراب خطوة من قطر

الدنمارك وإنجلترا تسعيان للاقتراب خطوة من قطر

يتطلع منتخبا الدنمارك وإنجلترا اللذان يتصدران مجموعتيهما بأريحية، إلى التقدم خطوة أخرى نحو كأس
العالم المقبلة في قطر العام 2022، عندما يواجهان مولدافيا وأندورا توالياً اليوم، ضمن الجولة السابعة من
التصفيات الأوروبية.

ويتربع منتخب الدنمارك في صدارة المجموعة السادسة مع 18 نقطة، وهو المنتخب الوحيد الذي فاز بكل
مبارياته الست في التصفيات مع تسجيله 22 هدفاً، وشباك نظيفة.

وفي حال فوز الدنماركيين على المنتخب المولدافي متذيل الترتيب بنقطة يتيمة، فإن المنتخب الاسكندنافي
الذي بلغ نصف نهائي كأس أوروبا الأخيرة، سيضمن أحد المركزين الأولين في المجموعة (الأول يتأهل
مباشرة فيما يستكمل الثاني دور آخر من التصفيات).

وعلى الجانب الآخر في المجموعة نفسها، ستحاول اسكتلندا تعزيز مركزها الثاني (11 نقطة) عندما تستقبل
منتخب ابكيان الصهيوني.

وفي المجموعة التاسعة، ستكون رحلة الإنجليز إلى أندورا سهلة منطقياً، خصوصاً وأن مباراة الذهاب
انتهت باكتساح رجال غاريث ساوثغيت ضيوفهم برباعية نظيفة في الخامس من أيلول (سبتمبر) الماضي.

ويهيمن وصيف بطل أوروبا على المجموعة التي يتصدرها مع 16 نقطة (خمسة انتصارات وتعادل). وفي حال نجح رفاق نجم توتنهام هاري كاين بتخطي أندورا، ثم المجر في 12 تشرين الأول (أكتوبر) الحالي، وتحقيق نتائج إيجابية في المباريات اللاحقة، فإن منتخب “الأسود الثلاثة” سيضمن تأهله إلى المونديال المقبل.

ألبانيا

أما ألبانيا التي تحتل المركز الثاني مع 12 نقطة، فستحل ضيفة على المجر الرابعة (10 نقاط)، فيما تستضيف بولندا الثالثة (11) منتخب سان مارينو المتواضع آخر الترتيب بصفر نقاط.
في المجموعة الأولى التي تتصدرها البرتغال بـ13 نقطة وأعفيت من المنافسات السبت لخوضها مباراة ودية مع قطر، تنتقل صربيا (الثانية مع 11 نقطة) لخوض مواجهة مع لوكسمبورغ الثالثة برصيد ست نقاط.

وستضمن البرتغال أحد المركزين الأولين في المجموعة، في حال فازت على لوكسمبورغ الثلاثاء المقبل.
كما ستضمن برتغال كريستيانو رونالدو تأهلها إلى كأس العالم مباشرة، في حال لم تتمكن صربيا من حصد أكثر من نقطة في مباراتيها اللتين تخوضهما في تشرين الأول (أكتوبر) الحالي.
ومن جهتها أيضاً، لن تخوض إسبانيا أي مباراة في الجولة الحالية، إذ إن متصدرة المجموعة الثانية ستتفرغ للمباراة النهائية في دوري الأمم الأوروبية أمام فرنسا على ملعب سان سيرو في ميلانو الأحد، بعد تأهل “لا روخا” و”الديوك” على حساب إيطاليا وبلجيكا توالياً.
وبالتالي، سيراقب الإسبان المتصدرين برصيد 13 نقطة، المنتخب السويدي الثاني (9 نقاط مع مباراتين أقل) الذي يستضيف كوسوفو الرابعة مع أربع نقاط، فيما تواجه اليونان (الثالثة مع ست نقاط) مضيفتها جورجيا الأخيرة بنقطة واحدة.
ضحية الإسبان في نصف نهائي دوري الأمم الأوروبية، إيطاليا، لن تلعب أيضاً في منافسات المجموعة

الثالثة التي تتصدرها مع 14 نقطة.
وبالتالي، سيحاول السويسريون الذين يتمركزون بالمرتبة الثانية (8 نقاط مع مباراتين أقل)، تذليل الفارق

إلى ثلاث نقاط مع “الأتزوري”، عندما يستضيفون إيرلندا الشمالية (الثالثة مع 5 نقاط) اليوم.

وفي المجموعة الرابعة، ستغيب فرنسا بطلة العالم المتصدرة أيضاً عن المواجهات لتفرغها لنهائي دوري
الأمم الأوروبية، وستراقب المواجهة بين ملاحقيها منتخبي أوكرانيا وفنلندا (الثاني والثالث توالياً مع 5
نقاط).

وبالنسبة للفرنسيين، فإن الفوز في تشرين الثاني (نوفمبر) على كازاخستان متذيلة الترتيب، أو الانتصار على فنلندا في 16 من الشهر نفسه، سيضمن لرجال ديدييه ديشان التأهل.-(أ ف ب)

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى