الدنمارك تعتزم إطلاق حملة توظيف في ألمانيا لحل أزمة ندرة العمالة

الدنمارك تعتزم إطلاق حملة توظيف في ألمانيا لحل أزمة ندرة العمالة

تعتزم الدنمارك إطلاق حملة توظيف في الدول المجاورة حيث تكافح ندرة العمالة المؤهلة الأمر الذي يقوض تعافيها الاقتصادي.
وفي إطار إجراءات مقررة لخفض نقص العمالة، اقترحت حكومة الأقلية بقيادة الحزب الديمقراطي الاشتراكي إقامة مراكز توظيف في ألمانيا، في الجنوب.

وتحذو الدنمارك بذلك حذو السويد المجاورة، التي تقول إنها نجحت في جهود مشابهة في دول مثل اليونان وإسبانيا.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن وزير العمل بيتر هاملجارد قوله في مقابلة “هذا النموذج مرن ويمنحنا الفرصة لتوجيه جهودنا لتوظيف العمالة الأوروبية داخل الاقتصادات المتعثرة”.

وقد أدى تحسن الاقتصاد الدنماركي إلى وضعه في طليعه الدول الثرية الأخرى فيما يتعلق بمرونة التعامل مع الجائحة، وفقا لبنك “نورديا” أكبر بنك في المنطقة.

ولكن مع وصول المعدل الإجمالي للبطالة إلى 2.5% ليقترب من أدنى مستوى له على الإطلاق، مع إبلاغ عدد متزايد من الشركات عن نقص العمالة، حذر خبراء الاقتصاد وصانعو السياسة من خطر حدوث فورة في النشاط الاقتصادي منذ فصل الصيف.

ومع وصول متوسط الأجور إلى ما يعادل 39.4يورو (44.60دولار) في الساعة، أصبح المتوسط هو الأعلى في أوروبا، وفقا لأحدث بيانات وكالة الاحصاء الأوروبية (يورستات).

يذكر أن متوسط الأجور في الاتحاد الأوروبي هو 21.5يورو في الساعة

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى