fbpx

الدنمارك تطالب الناتو بالتركيز على أمن بحر البلطيق بعد تسرب أنبوبي الغاز الروسي

الدنمارك تطالب الناتو بالتركيز على أمن بحر البلطيق بعد تسرب أنبوبي الغاز الروسي

طالبت وزارة دفاع الدنمارك اليوم الأربعاء، حلف شمال الأطلسي الناتو بضرورة

التركيز خلال الفترة القليلة المقبلة على أمن بحر البلطيق، مشيرًة إلى أن هناك

أسبابا عديدة تدعو إلى القلق فيما يخص أمن بحر البلطيق خلال الفترة الحالية.

يأتي ذلك بعد مرور يوم واحد فقط على توقف خط الغاز نورد ستريم1 تمامًا عن

ضخ الغاز إلى أوروبا، بعدما أحدث تسريب كبير داخل البحر في محيط

مياه السويد والدنمارك.

وقالت الدنمارك، أمس الثلاثاء، إن تسريب الغاز من نورد ستريم قد يكون متعمدا

كونه ليس حدثًا عرضيًا، مشيرًة إلى أنه قد يستمر إلى أيام كثيرة.

شهدت الساعات الماضية توترات متزايدة بين دول الاتحاد الأوروبي وروسيا على

خلفية وقف موسكو خط غاز نورد ستريم 1، إثر تسرب غاز في منطقتين بالسويد والدنمارك.

القارة الأوروبية من جانبها تحقق في تسريبات في خطي أنابيب غاز روسيين (نورد ستريم 1 و2) أدت إلى حدوث خلل في بحر البلطيق وأثارت مخاوف من كوبنهاجن إلى موسكو بشأن تخريب البنية التحتية في قلب أزمة الطاقة.

وسائل الإعلام الأوروبية أشارت إلى أنه لم يتضح بعد، من الذي قد يكون وراء التسريبات إذا ثبتت على خطوط أنابيب نورد ستريم التي أنفقت روسيا والشركاء الأوروبيون مليارات الدولارات على بنائها.

وقف خط نورد ستريم 1

وألقى رئيس الوزراء البولندي باللوم على عمليات التخريب في التسريبات، دون الاستشهاد بأدلة، حسب وكالة رويترز، في حين قال رئيس الوزراء الدنماركي إنه لا يمكن استبعاد ذلك.

وقالت روسيا، التي أوقفت تسليم الغاز إلى أوروبا بعد أن فرض الغرب عقوبات بسبب غزو موسكو لأوكرانيا، أن التخريب كان محتملا وأن الحادث يقوض أمن الطاقة في القارة، فيما وصف مسؤول أوكراني كبير الهجوم بأنه هجوم روسي لزعزعة استقرار أوروبا، دون إعطاء دليل.

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *