fbpx

الدنمارك تؤسس منصة لتوثيق الانتهاكات الروسية في أوكرانيا

الدنمارك تؤسس منصة لتوثيق الانتهاكات الروسية في أوكرانيا

أعلنت الدنمارك تأسيس منصة “مساءلة” لتوثيق الجرائم والانتهاكات الروسية في

أوكرانيا.

وقالت وزارة الخارجية الدنماركية في بيان، إن الوزير جيب كوفود أطلق مع نظرائه

من ألبانيا، وكولومبيا، وجزر مارشال، وهولندا، مبادرة لتوثيق جرائم الحرب

والانتهاكات التي ترتكبها روسيا في أوكرانيا.

وبحسب البيان، أفاد وزير الخارجية الدنماركي أن توثيق كافة الجرائم والانتهاكات

المرتكبة في أوكرانيا يحمل أهمية “مصيرية” في سبيل محاسبة المسؤولين عنها.

وأضاف أن الدنمارك أسست بالتعاون مع الدول المذكورة أعلاه، ما يدعى

بـ”مجموعة صداقة” ضمن المحكمة الجنائية الدولية تعد بمثابة “منصة مساءلة”.

وأردف أن الهدف من المنصة توثيق الانتهاكات الروسية، وضمان التنسيق بين

المبادرات الرامية لفتح تحقيقات حولها، وزيادة الدعم الدولي لهذه الجهود.

وفي 24 فبراير/ شباط الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها

ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية “مشددة” على موسكو.

وتشترط روسيا لإنهاء العملية تخلي أوكرانيا عن أي خطط للانضمام إلى كيانات

عسكرية بينها حلف شمال الأطلسي “ناتو”، والتزام الحياد التام، وهو ما تعتبره كييف

“تدخلا في سيادتها”.

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى