fbpx

الرافعة المالية في العملات الرقمية

التداول من خلال الرافعة المالية في العملات الرقمية

سوق العملات الرقمية على الانترنيت صار من أكبر الأسواق في العالم. وصار بالإمكان التداول والبيع والشراء واستخدام الرافعة المالية في العملات الرقمية. وصارت في متناول أي شخص في العالم إذ أنها لم تعد حكراً على فئة معينة. ووجب علينا شرح الرافعة المالية في هذا المقال.

وصف الرافعة المالية في العملات الرقمية

الرافعة المالية هي أداة تمكن المتداول من رفع قيمة التداول وإبرام صفقات كبيرة بمبلغ بسيط جداً وبالتالي ربح الكثير من الأموال برأس مال بسيط. حيث أنه في الحالة الطبيعية لا تكون القوة الشرائية لأحد العملات قادرة على فتح استثمار بحجم كبير فيتم اللجوء للرافعة المالية لرفع القوة الشرائية للعملة نفسها دون تغيير قيمتها. على أن يتم سداد قيمة الرافعة المالية في مدة يتم الاتفاق عليها بين المتداول والوسيط المسؤول عن الرافعة المالية. للوهلة الأولى يمكن أن يعتقد القارئ أنّ الرافعة المالية كالقرض لكنها ليست كذلك. لهذا تابع معي عزيزي القارئ لفهم الرافعة المالية بشكل موسع. وبعد فتح سوق تداول العملات الرقمية تم ابتكار روافع مالية للتعامل مع هذه العملات.

التداول من خلال الرافعة المالية في العملات الرقمية

يتم التداول عن طريق الرافعة المالية في العملات الرقمية من خلال وسطاء يقدمون خدمة الرافعة المالية. حيث أنه فرضاً لديك 1 بيتكوين وتريد رفع قوته الشرائية إلى 200 بيتكوين لتقوم باستثمارك. فإنك تبحث عن وسيط قادر على رفع القوة الشرائية إلى 200 ضعف ويشار إليه بالرمز 1:200 وهو يعني 200 ضعف أو مثلا 1:100 ويعني 100 ضعف القوة الشرائية. وتختلف القوة الشرائية المعطاة من وسيط لآخر أو وسيط واحد يقدم أكثر من خدمة. في نظام الروافع المالية يوجد ما يسمى الهامش.

وهو المبلغ الواجب ايداعه في الحساب لفتح صفقة معينة وهو ضمان في حال وجود أي خسائر. ومبدأ عمله أنه لفتح أي صفقة لنفترض مثلاً بقيمة 1000 بيتكوين تحتاج إلى نسبة مثلاً 0.5% وهذا يعني أن عليك إيداع 5 بيتكوين في حسابك. وتختلف نسب الهوامش من وسيط لآخر وبحسب تقلبات سوق التداول. ودائماً ما ينصح بإيداع قيمة مالية في الحساب أكثر من القيمة المراد التداول بها. فمثلاً إذا كنت تحتاج 10 بيتكوين للتداول عليك ايداع 20 وذلك من أجل الاستفادة من العملات في استثمارات أخرى.

الرافعة المالية في العملات الرقمية
الرافعة المالية في العملات الرقمية

ميزات وعيوب الرافعة المالية للعملة المشفرة

هناك العديد من الميزات للرافعة المالية في العملات الرقمية نذكر منها:

  • سهولة التداول كون العملة هي عملة رقمية يتم التداول بها عن طريق الانترنيت.
  • الربح الوفير يمكن للرافعة المالية منح ربح أعلى بكثير يصل إلى مئات الأضعاف بدلاً من استثمار العملة كما هي. فإذا استثمرت بقيمة 1:100 سيكون الربح 100 ضعف عن استثمار العملة كما هي.
  • تضخيم وزيادة حجم الاستثمار مما يفتح أبواب كبيرة ومشاريع جديدة.

لن نغفل عن ذكر أن الرافعة المالية سلاح ذو حدين وليس فيها إلا عيب واحد لكنه عيبٌ قاتل إذا وقع. إذا خسر الاستثمار الذي تستثمره من خلال الرافعة المالية. ستكون الخسارة بقيمة العملة المضاعفة التي تم استخدامها فإذا كان استثمارك في الرافعة 1:100 بيتكوين وخسر الاستثمار. ستكون الخسارة 100 ضعف العملة ما يعني أن الخسارة ليست 1 بيتكوين بل 100 بيتكوين. وهي خسارة فادحة وهذا هو العيب الوحيد في استخدام الرافعة المالية في العملات الرقمية.

في نهاية هذا المقال أتمنى أن يكون الشرح بسيطاً مناسباً لكل من يرغب في تداول العملات الرقمية وتشغيلها في الاستثمارات بدون الحاجة إلى الخبرة. وأتمنى لكم استثماراً موفقاً والابتعاد عن الخسائر الأليمة في تداول العملات الرقمية.

تابعو الدنمارك بالعربي على