fbpx

قد يتراكم الألمنيوم في جسمك إذا كنت تلف هذه الأطعمة بورق القصدير

ورق القصدير المصنوع من الألمنيوم والمعروف باسم Stanniol قد لا يكون مناسباً لجميع الأطعمة. حيث قد ينتج عن استخدامه آثار سمية في بعض الأحيان.

ما الأطعمة التي يجب توخي الحذر من استخدام ورق القصدير معها؟

‏Stanniol، المعروف أيضاً باسم الورق الفضي، يضر بالبيئة ويمكن أن يطلق الألمنيوم في الطعام إذا قمت بتعبئة الأطعمة الحمضية مثل الليمون فيه.

لذلك يجب الحد من استخدامه مع هذه الأطعمة.

هذه هي الرسالة التي وجهها قسم الكيمياء في Forbrugerrådet Tænk، والذي يحذر الآن من الاستخدام المفرط لهذا الورق.

يحدث هذا لأن الاستخدام يمكن أن يكون خطيراً على المدى البعيد.

حيث يمكن أن ينبعث من الورق الفضي الألمنيوم للأطعمة الحمضية.

ماذا أيضاً؟

من الأفضل عدم تغليف الليمون والأطعمة الحامضة الأخرى بورق الألمنيوم. يمكن لرقائق الألومنيوم عند ملامستها للأطعمة الحمضية والمخلل إطلاق الألومنيوم في الطعام.

ومع ذلك فهذه ليست الأطعمة الوحيدة التي يجب على المرء ألا يلفها بورق القصدير. يمكن للأطعمة المالحة أيضاً إذابة الألومنيوم. على سبيل المثال سمك الرنجة المملح.

يمكن أن يمثل الألمنيوم الناتج عن القصدير خطراً على صحتك إذا تراكم في الجسم على مدى فترة طويلة من الزمن. على سبيل المثال يمكن أن يؤثر على الدماغ، الجهاز العصبي المحيطي، والخصوبة.

يمكنك استخدام الورق الفضي أو صواني الألمنيوم، على سبيل المثال للشوي. ولكن هناك خطر في هذه الحالة أيضاً من أن يؤدي ذلك إلى إطلاق الألمنيوم في الطعام. خاصة إذا كان الطعام مالحاً أو حامضاً جداً.

إذا كنت تستخدم ال stanniol للسمك على سبيل المثال، فأخر وضع الليمون حتى تخرج السمكة منه.

المصدر: الدنمارك من كل الزوايا

مصدر 2

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى