الصحةمنوعات

الصحة العالمية ترصد أول حالة لجدرى القرود منقولة من البشر للحيوان فى باريس

الصحة العالمية ترصد أول حالة لجدرى القرود منقولة من البشر للحيوان فى باريس

دعت منظمة الصحة العالمية، مرضى جدري القرود لعدم مخالطة حيواناتهم الأليفة،

بعد رصد أول حالة لانتقال عدوى الفيروس من إنسان إلى كلب.

وأبلغ عن الحالة في باريس، حيث أصيب الحيوان الأليف بالمرض من صاحبه

المصاب به أيضا، وفقا لمجلة “لانسيت” الطبية.

وقالت المسؤولة التقنية عن جدري القرود في منظمة الصحة العالمية روزاموند

لويس للصحفيين: “هذه هي الحالة الأولى التي يتم الإبلاغ عنها لانتقال العدوى من

إنسان إلى حيوان، ونعتقد أنها أول حالة إصابة لكلاب”.

وأضافت أن المنظمة تنصح أولئك الذين أصيبوا بالمرض بالابتعاد عن حيواناتهم الأليفة، مؤكدة على أهمية “إدارة النفايات لتقليل مخاطر نقل العدوى إلى القوارض والحيوانات الأخرى خارج المنزل”.
وتعرف العلماء على جدري القرود لأول مرة عندما رصد الفيروس في قرود تجارب في الدنمارك عام 1958، علما أنه اكتشف لدى القوارض أيضا.
ورصد المرض لأول مرة لدى البشر عام 1970، وانتشر منذ ذلك الحين بشكل أساسي في بعض دول غرب ووسط إفريقيا.
وفي مايو الماضي، بدأت حالات المرض، الذي يسبب الحمى وآلام العضلات وبثور الجلد الكبيرة، في الانتشار بسرعة بأنحاء العالم.
وتأكدت إصابة أكثر من 35 ألف شخص منذ بداية العام الجاري في 92 دولة، توفي من بينهم 12 شخصا وفقا لمنظمة الصحة العالمية، التي صنفت التفشي على أنه حالة طوارئ صحية عالمية.
تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى