القهوة وارتفاع أسعارها في السويد

القهوة وارتفاع أسعارها في السويد هذه اخر الاخبار والتقارير الاقتصادية التي وردت لليوم.

ارتفعت أسعار القهوة في السويد بشكل كبير في الآونة الأخيرة وذلك بحسب ما أفادت شركة القهوة السويدية Löfberg.

ويعود سبب ارتفاع أسعار القهوة في السويد إلى عدة عوامل منها ارتفاع تكاليف النقل والتغليف عالمياً.

وبحسب  أندرياس ثورين Anders Thorén، المتحدث الصحفي في شركة القهوة في Löfberg،

فإن هناك عدة أسباب للارتفاع الكبير في أسعار البن منها الطقس القاسي في البرازيل وهذا أثر على المحاصيل.

بالإضافة إلى نقص في حبوب البن من نوع أرابيكا على مدار السنة.

كذلك أضاف ثورين:” إن أسعار البن قابلة للبيع وقابلة للشراء  في البورصة العالمية،

وقد تضاعفت سعرها تقريبًا في العام الماضي. بالإضافة إلى هبوط سعر الكرونة مقابل الدولار”.

ووفقاً لشركة  Löfberg، يمكن أن تصل تكلفة حزمة نصف كيلو الآن إلى 60 كرونة سويدية، بزيادة تقدر في 50 في المائة عن العام الماضي.

أقرأ أيضاً مقالنا النفسي عن تأثير الوحدة على الصحة النفسية وعلى سلامة عضلة القلب.

وبحسب سلسلة متاجر Coop فإنه على رغم ارتفاع أسعار القهوة  إلا أن الاستهلاك لم ينخفض فالزبائن يشترون نفس الكميات.
وقالت سارة جيلرلوف مديرة المشتريات في متاجر Coop:”أسعار القهوة ليست فقط هي التي ارتفعت في الوقت الحالي.

فمعظم المواد الغذائية قد ارتفعت أسعارها، وربما يمكن اعتبارها رمزًا للكثير من السلع المختلفة التي يتم شراؤها في السوق العالمية والتي ارتفعت أسعارها”.

كما أن العديد من الدول العالمية والدول العربية من ارتفاع كبير في ارتفاع أسعار المواد الغذائية والمواد الأولية الداخلة في صناعة الغذائيات.

ويعود السبب الرئيسي إلى انتشار وباء كورونا والحرائق التي طالت مناطق واسعة وارتفاع تكاليف تصنيع هذه المواد.

للمزيد من الاخبار و لكي تصلكم اشعارات عند ورود أي خبر جديد قوموا بتحميل تطبيقنا السويد بالعربي على هواتفكم الذكية عبر الرابط التالي.

 

المصدر

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى