انحدرت سيارتهم وسقطت بمنحدر بعمق 100 متر، وخرجوا سالمين!

انحدرت سيارتهم عن الطريق وسقطت بمنحدر لأن العجلات قد علقت ببعض الحصى. وقد سقطت السيارة براكبيها مسافة 100 متر قبل أن ترتطم بالأرض وتنقلب ليخرج منها الراكبين سالمين.

سقطت بمنحدر مسافة 100 متر ليخرج منها راكبيها سالمين

كان زوجان أمريكيان محظوظين للغاية عندما انزلقت سيارتهما من طريق جبلي صغير يوم الثلاثاء وسقطت قرابة 100 متر في واد شديد الانحدار.

في الطريق، اصطدمت السيارة ببعض الأشجار قبل أن تنقلب وتهبط على سطحها في أسفل الوادي.

عندما كانت السيارة منقلبة رأساً على عقب، كانوا قادرين على فك أحزمة المقاعد الخاصة بهم والخروج منها سالمين إلى حد كبير.

“كان لدينا فقط بعض الخدوش على الوجه، والدموع، وقليل من الألم في الرقبة وارتجاج خفيف”، كما قالت إحدى الضحايا، كلو فيلدز، لصحيفة نيويورك تايمز.

انحدرت سيارتهم عن الطريق وسقطت بمنحدر لأن العجلات قد علقت ببعض الحصى. وقد سقطت السيارة براكبيها مسافة 100 متر قبل أن ترتطم بالأرض

“إنها معجزة”، كما يقول جون جيلبرت، ضابط الشرطة المحلي الذي قاد عملية الإنقاذ لإخراج الزوج من الوادي. لقد تم استدعاؤه عدة مرات في الماضي لحوادث في الوادي:

“عادة ما تنتهي الحوادث المشابهة بالموت”. ويقول إن مكان السقوط كان شديد الانحدار وعميق.

كانت كلو فيلدز وشريكها كريستيان زيلادا يقودان سيارتهما على طريق جبلي متعرج في غابة أنجيليس الوطنية، شمال لوس أنجلوس في كاليفورنيا، عندما وقع الحادث.

انحدروا إلى الجانب للسماح لسيارة أخرى بالمرور على الطريق الضيق ذي المسارين. لكن العجلات علقت في بعض الحصى، فدارت السيارة وتجاوزت الحافة.

يقولان أنه خلال الرحلة بأكملها من الطريق إلى أسفل الوادي، ظل كريستيان زيلادا يقول: “نحن بخير. نحن بخير. نحن بخير”.

وهكذا تحقق ذلك. كانوا بخير.

انحدرت سيارتهم عن الطريق وسقطت بمنحدر لأن العجلات قد علقت ببعض الحصى. وقد سقطت السيارة براكبيها مسافة 100 متر قبل أن ترتطم بالأرض
الصورة التي التقطتها مروحية الإنقاذ لحطام السيارة من أعلى الوادي.

التقطت مروحية الإنقاذ الاثنين فيما بعد وتم نقلهما للمراقبة في مستشفى محلي.

“ربما نكون واحداً من بين مليون شخص خرج من هذا الوضع سليماً”، كما يقرأ التقييم من كريستيان زيلادا نفسه.

المصدر

تابع الدنمارك بالعربي علىتابع الدنمارك بالعربي على جوجل نيوز

مقالات ذات صلة