أخبار العالمالمرأة

ألمانيا تدعم لاجئين سوريين للمشاركة في أولمبياد طوكيو

ألمانيا تدعم لاجئين سوريين للمشاركة في أولمبياد طوكيو

دعا الاتحاد الألماني للسباحة اللاجئة السورية يسرى مارديني وزميلها علاء

ماسو للمشاركة في التصفيات المؤهلة لأولمبياد طوكيو والمشاركة فيها من

خلال فريق اللاجئين الأولمبي. وقد أعرب رئيس اللجنة الأولمبية الدولية عن

سعادته بذلك وأثنى على الاتحاد الألماني.

 

أتاح الاتحاد الألماني للسباحة (DSV) لاثنين من الرياضيين السوريين الفرصة

لتقديم أنفسهم لفريق اللاجئين التابع للجنة الأولمبية الدولية المشارك في

الألعاب الأولمبية الصيف القادم. وستشارك اللاجئة السورية يسرى

مارديني واللاجئ علاء ماسو في التصفيات الأولمبية التي تجرى من الجمعة

إلى الأحد (15 – 17 نيسان/ أبريل 2021) للسباحين الألمان في برلين

وسيتقدمون للمشاركة في الألعاب الأولمبية الصيفية في طوكيو (من 23 تموز/

يوليو إلى 8 آب/ أغسطس 2021) ضمن فريق اللاجئين.

 

السباح السوري  اللاجئ في ألمانيا علاء ماسو

وقال الألماني توماس باخ، رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، عن فريق اللاجئين، إن

“الفريق هو إشارة للمجتمع الدولي على أن اللاجئين إخواننا ويشكلون إثراء

للمجتمع” وأضاف، “طبعا أنا سعيد جدا بإشارة التضامن والدعم من ألمانيا”.

وتختار اللجنة الأولمبية الدولية، فريق اللاجئين بشكل فردي ولا يشترط الوفاء

بالمعايير الأولمبية للمشاركة في الفريق، وإنما يكفي الحصول على منحة

“Ringeordens” لاختيار الرياضي للمشاركة في الألعاب الأولمبية ضمن فريق

اللاجئين.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى