اخبار السويد

أزمة في سكن الطلاب خلال وباء فيروس كورونا

الدنمارك بالعربي -أخبار السويد : يبدي العديد من الطلاب خوفهم وتوترهم من إخفاقهم في الحصول على سكن قبل بدء الفصل الدراسي. ففي المجموع، تم قبول نحو 270 ألف شخص في الجامعة أو المدارس العليا هذا الخريف، أي أكثر بنحو 9% من العام الماضي.

ويعد هذا رقمًا قياسيًا من الطلاب الذي سيدرسون في الجامعات والكليات السويدية خلال فصل الخريف. لكن في الوقت ذاته، توجد شحة غير مسبوقة في المنازل المخصصة للطلاب في العديد من المدن الطلابية، نتيجة لفيروس كورونا المستجد كوفيد-19.

غالبًا ما يمثل السكن الطلابي مشكلة حتى في الأوضاع الطبيعية، لكن الأمر ازداد صعوبة الآن في عدة أماكن. خاصة وأن العديد استغنوا عن فكرة تأجير غرف في منازلهم في ظل جائحة كورونا الحالية لتجنب الاختلاط أو الازدحام.

 لكن فيروس كورونا لم يؤد إلى تقليص عدد الغرف المؤجرة فحسب، بل أدى أيضًا إلى إقبال عدد أكبر من المتخرجين على مواصلة دراستهم بسبب صعوبة الحصول على وظيفة وارتفاع نسب البطالة.

فضلًا عن أنه السبب الرئيس في بقاء أولئك الذين خططوا لدراسة فصل دراسي خارج السويد في منازلهم، وتفويت فرصة تأجيرها.

ولا ريب في أن لهذا الأمر عواقب وخيمة على الطالب؛ إذ من المحتمل أن يضطر كثيرون إلى رفض منحهم والتخلي عن مقاعدهم بسبب عدم حصولهم على سكن.

ولوحظ انخفاض في عدد إعلانات الإيجارات الخاصة في عدة مناطق، ففي أوبسالا على سبيل المثال، وصل عدد إعلانات الإيجارات الخاصة إلى نحو نصف العدد المعتاد.

المصدر sverigesradio

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى