اخبار السويد

القطارات تسجل أرقامًا قياسية جديدة في دقة مواعيدها

الدنمارك بالعربي -أخبار السويد: سجلت القطارات تحسنًا ملحوظًا في دقة المواعيد خلال الربع الثالث من العام الحالي، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي. حيث وصلت نسبة الدقة في مواعيدها إلى 93.6%، لتسجل بذلك رقمًا قياسيًا جديدًا.

وعلق روبرتو مايورانا، مدير المرور في إدارة النقل السويدية، بالقول، “نحن سعداء جدًا أننا شهدنا دقة المواعيد طوال هذا العام، وهذا بلا ريب نتيجة العديد من الجهود التي نبذلها، فضلًا عن انخفاض في حركة المرور وعدد أقل من الركاب.”

إذ أثر وباء كورونا وتسبب في تقليل عدد القطارات التي تعمل بشكل إجمالي، مما ساهم أيضًا في تحسين الالتزام بالمواعيد.

وقال مايورانا، “هذا يعني أنه في حالة حدوث اضطراب لدينا المزيد من الوقت للتعامل مع الاضطراب دون أن يؤثر على القطارات المجاورة، فيتأثر بذلك عدد أقل من القطارات، بكل بساطة.”

في الوقت ذاته، تزداد حركة القطارات الآن أكثر فأكثر؛ ففي سبتمبر/ أيلول، تم تشغيل أكثر من 80 ألف قطار ركاب للمرة الأولى منذ مارس/ آذار حيث انخفض حينها عدد القطارات بنسبة 4% فقط عن العام الماضي.

في المجموع، وصلت دقة مواعيد القطارات خلال الربع الثالث إلى 93.6%، وهو ما يمثل نقطتين مئويتين أفضل من العام الماضي.

وبالتالي، فإن الالتزام بالمواعيد يقترب أيضًا من الهدف المرجو وهو أن تصل 95% من جميع قطارات الركاب في وقتها المحدد.

المصدر sverigesradio

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى