بعد حادثة وفاة الطفل ريان، تتم محاولة إنقاذ طفل في موقف مشابه في أفغانستان

اليوم الثاني لمحاولة إنقاذ طفل سقط في بئر في أفغانستان، بينما يزداد الخوف من تكرار ما حدث للطفل ريان.

محاولة إنقاذ الطفل الأفغاني تستمر ليومها الثاني على التوالي

منذ يومين، سقط طفل يبلغ من العمر 9 سنوات في بئر في بلدة نائية في أفغانستان، ويحاول رجال الإنقاذ إخراج الطفل لليوم الثاني على التوالي.

تذكرنا هذه الحادثة بحادثة الطفل ريان، ويزيد التخوف من تكرار ما حدث له مع الطفل الأفغاني.

إعلان الديوان الملكي وفاة الطفل ريان، وتصرف مختلف من إسبانيا في نفس الموقف

يبلغ عمق البئر الذي سقط فيه الطفل 10 أمتار، إلا أنه قادر على تحريك ذراعيه وجذعه رغم ذلك بحسب ما سجلته كاميرا الفيديو.

كما تحدث إليه والده ورد عليه الطفل كذلك وهو ما طمأن أهل الطفل في ازدياد فرصة إنقاذه.

-هل أنت بخير يا بني؟، “يقول والد الصبي”.

“تحدث معي ولا تبكي نحن نعمل على إخراجك”.

ويجيب الصبي من داخل البئر:

“حسنا، استمر بالحديث”.

وكما في حالة الطفل ريان، يقوم رجال الإنقاذ بحفر نفق موازي للبئر، على أمل أن يتمكنوا من الوصول إليه في الوقت المناسب.

وكذلك تم تزويد المنطقة بفريق إنقاذ طبي ليتمكنوا من إسعاف الطفل حال خروجه.

كتب نائب رئيس الوزراء الأفغاني على تويتر: “هناك فريق مزود بسيارة إسعاف وأوكسجين وضرورات أخرى”.

تابعوا أخبار الدنمارك والعالم على جوجل نيوز اضغط هنا

 

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى